الحكم بالاشغال الشاقة على مواطن اردني بتهمة التجسس لصالح اسرائيل

الحكم بالاشغال الشاقة على مواطن اردني بتهمة التجسس لصالح اسرائيل

حكمت محكة امن الدولة الاردنية على مواطن اردني بالاشغال الشاقة لمدة عشر سنوات لادانته بتهمة التجسس لاسرائيل ومحاولة الحصول على معلومات عسكرية سرية لمنفعة اسرائيل.

وذكرت ( قانا ) ان المحكمة خففت الحكم من الاشغال الشاقة المؤبدة كما طالبت النيابة الى الاشغال الشاقة لمدة عشر سنوات لعدم وجود سوابق اجرامية للمذكور.

ويقول ملف القضية ان المحكوم توجه لاسرائيل عام 1988 وتم تجنيده للعمل مع الموساد الاسرائيلي وطلب منه العودة الى الاردن والعمل على تجنيد بعض الاشخاص لصالح الموساد الاسرائيلي وتزويده بمعلومات عن سلاح الجو الملكي.

وقد حاول المذكور الحصول على معلومات من شقيقه الذي يعمل في جهاز الامن واغراء احد الضباط بسلاح الجو الملكي بالمال لكنه لم يوفق حيث ابلغ الضابط الجهات المختصة فوضعته تحت المراقبة والملاحقة بسرية تامة حتى القي القبض عليه عام 1999 وعثر في منزله على وثائق سرية مزورة ورموز
مشفرة .