الحكومة اللبنانية تقرر نشر الجيش اللبناني في الجنوب بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي

الحكومة اللبنانية تقرر نشر الجيش اللبناني في الجنوب بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي

قال وزير الإعلام اللبناني غازي العريضي، مساء اليوم، الاثنين، أن الجيش سيكون القوة اللبنانية المسلحة الوحيدة التي تنتشر في الجنوب وذلك بعد إعلان الحكومة استعدادها لإرسال الجيش مع انسحاب إسرائيل فيما أكد وزير الدفاع الياس المر موافقة ووزراء حزب الله.

وردا على سؤال حول موافقة حزب الله على مقررات مجلس الوزراء أكد العريضي أن "ثمة اتفاقا على كل الخطوات وليس بالضرورة أن ننشر كل شيء".

وقال "حيث يكون الجيش سيكون وحده بطبيعة الحال". وأضاف "حزب الله حزب لبناني باق في الجنوب كحزب يمثل شريحة سياسية اجتماعية لها دورها وموقعها ولها التأثير في القرار المستقبلي للبنان".

وأكد "أن الجيش اللبناني يذهب إلى الجنوب لتثمير الانجاز الذي تحقق".

من ناحيته أكد وزير الدفاع اللبناني الياس المر أن القرار الذي اتخذته الحكومة في جلستها الاستثنائية تم "بالإجماع". وفي مداخلة تلفزيونية وردا على سؤال عن موقف وزراء حزب الله في الجلسة قال المر "القرار اتخذ بالإجماع وبدون إي تحفظ".

وأعلنت الحكومة اللبنانية اليوم الاثنين استعدادها لنشر قوة من الجيش اللبناني مع انسحاب قوات الاحتلال. وتلا العريضي البيان الصادر عن مجلس الوزراء وقد جاء فيه "تؤكد الحكومة استعدادها لإرسال قوة من الجيش اللبناني قوامها 15 ألف جندي وانتشارها في الجنوب مع انسحاب القوات الإسرائيلية إلى ما وراء الخط الأزرق". كما أكد البيان استعداد الحكومة "للاستعانة بقوات من اليونيفيل (القوة الدولية الموقتة في الجنوب) عند الحاجة لتسهيل انتشار الجيش".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018