تضارب الارقام حول عدد ضحايا السيارة المفخخة في بغداد

تضارب الارقام حول عدد ضحايا السيارة المفخخة في بغداد

تتضارب المعطيات الواردة من العراق حول عدد ضحايا الانفجار الذي وقع، صباح اليوم، في العاصمة بغداد.

فقد قال نائب وزير الداخلية العراقي، احمد ابراهيم، ان العملية اسفرت عن مقتل 47 شخصا وجرح اكثر من 50، فيما يتحدث جيش الاحتلال الاميركي عن 36 قتيلا .

وقال الجيش الامريكي إن "سيارة ملغومة انفجرت عند منشأة تجنيد للجيش العراقي الجديد في بغداد حوالي الساعة 7.40 صباحا بالتوقيت المحلي (0440 بتوقيت جرينتش)."

وقال شهود عيان إن جنودا أمريكيين أغلقوا المنطقة المعروفة باسم منطقة مطار المثنى وهو منشأة جوية صغيرة لا تستخدم منذ عقود الا ان الجيش العراقي الجديد استخدمها في الاونة الاخيرة.

وتقع مكاتب جماعة شيعية أصولية بالقرب من المكان.

وهذا هو ثاني هجوم بسيارة ملغومة يستهدف عراقيين يعملون مع قوات الاحتلال الامريكية خلال أربع وعشرين ساعة. وسقط نحو 50 قتيلا في هجوم مشابه يوم الثلاثاء خارج مركز للشرطة جنوبي بغداد.