حسن نصرالله:" كلمة انسحاب غير موجودة في قاموس منظمة حزب الله "

حسن نصرالله:"  كلمة انسحاب غير موجودة في قاموس منظمة حزب الله "

أعلن الشيخ حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله رفضه الطلب الذي تقدم به وزير الخارجية الأميركي، كولن باول، بخصوص الانسحاب من الحدود اللبنانية- الإسرائيلية.

وقال نصر الله، "إن كلمة انسحاب غير موجودة في قاموس منظمة حزب الله".ونقلت وكالة اسيوشتد برس عن الأمين العام لحزب الله قوله إن إبعاد حزب الله عن الحدود مع إسرائيل سيضر بالمكانة السياسية للبنان في منطقة الشرق الأوسط

وكان باول طالب خلال محادثاته مع المسئولين السوريين واللبنانيين يومي الجمعة والسبت بسحب قوات حزب الله من الجنوب اللبناني بل ونزع سلاح المقاومة في الجنوب. ونقل باول قلق الإدارة الاميركية لتواصل عمليات حزب الله على شمال إسرائيل. ويشكل حزب الله احد الملفات التي سعى باول التي بحثها مع المسئولين السوريين، حيث تريد واشنطن( نيابة عن تل ابيب ) من دمشق وقف تقديم الدعم لهذا الحزب الذي تعتبره "إرهابيا".
ومن جهته، اكد حسن عز الدين المسئول الإعلامي في الحزب أن حزب الله سيواصل المقاومة دفاعا عن الوطن ونقلت قناة الجزيرة القطرية عن المسئول المذكور قوله إن الحزب لم يتم إبلاغه من أي جهة المطالب الأميركية بشكل رسمي.

وذكر مسئول الإعلام المركزي في حزب الله بوجود أراضي لبنانية محتلة في إشارة إلى مزارع شبعا المحتلة إضافة إلى عشرات الأسرى اللبنانيين في سجون الاحتلال.

وترفض الحكومة اللبنانية نشر قواتها على الحدود مع اسرائيل، طالما لم تسحب إسرائيل قواتها من مزارع شبعا الواقعة على تخوم لبنان وسوريا واسرائيل. وتسمح الحكومة بالعمليات التي يشنها حزب الله ضد الإسرائيليين في هذه المنطقة. ويعتبر الحزب راس الحربة في المقاومة ضد إسرائيل وقد أدت هذه المقاومة بشكل أساسي إلى انسحاب الجيش الإسرائيلي من لبنان في مايو 2000.وكان عشرات المتظاهرين المناهضين للسياسة الأمريكية تجمعوا على طريق المطار لكن القوات الأمنية ابقتهم على مسافة بعيدة من موكب باول