عمرو موسى للكونغرس الأميركي: سعي العرب إلى السلام امر لا شك فيه

عمرو موسى للكونغرس الأميركي: سعي العرب إلى السلام امر لا شك فيه

اكد الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى ان سعي الجانب العربي لتحقيق السلام امر لاشك فيه، مذكرا بأن كافة الدول العربية تبنت السلام خيارا استراتيجيا لها على مستوى القمة فى القاهرة فى عام 1996، اضافة الى تبنيها لمبادرة السلام التى تقدم بها الامير عبد الله بن عبد العزيز ولى العهد السعودي، فى قمة بيروت عام 2002 ، وهى المبادرة التي ساهمت فى توصل اللجنة الرباعية الى صياغة خارطة الطريق.

ولفت موسى فى رسالة بعث بها الى عدد من اعضاء الكونجرس الامريكي الى ان دعم رئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس كان واضحا خلال قمتي شرم الشيخ والعقبة وخلال المحادثات الاخيرة التى عقدها عباس مع كبار المسئولين فى كل من مصر والاردن والمغرب والمملكة العربية السعودية والامارات ، وايضا ، خلال زيارته لمقر الجامعة العربية فى شهر يوليو الماضي، مضيفا ان هذا لن يؤثر على شرعية الرئيس عرفات المنتخب من قبل الشعب الفلسطيني فى انتخابات تم الاشراف عليها دوليا، وانه لايوجد تناقض بين
الرئيس عرفات ورئيس الوزراء الفلسطيني، مشيرا الى اهمية دورهما المشترك في ارساء السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

واعرب الامين العام فى رسالته عن اعتقاده بان المجتمع الدولى يشريك في آمال تحقيق السلام فى الشرق الاوسط على اساس تحقيق الامن للجميع والانسحاب الاسرائيلي من الاراضي العربية المحتلة واقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشريف وايجاد حل عادل لمشكلة اللاجئين والتوصل الى تسوية عادلة على المسارين السورى واللبناني.