مقاتلون عراقيون سيطروا صباح اليوم على مناطق في البصرة

مقاتلون عراقيون سيطروا صباح اليوم على مناطق في البصرة

قال شهود عيان ان مئات من مقاتلي ميليشيا "جيش المهدي" الموالين للزعيم الديني مقتدى الصدر خرجوا الى شوارع مدينة البصرة التي تسيطر عليها القوات البريطانية المحتلة في جنوب العراق، اليوم السبت.

واضافوا ان المقاتلين، المسلحين ببنادق وقذائف صاروخية، سيطروا على عدة مناطق من المدينة وأقاموا نقاط تفتيش في الشوارع.

وقال متحدث عسكري بريطاني ان لديه علما بحدوث "اضطرابات" في البصرة واضاف ان "حشودا ضخمة من بينهم من يحمل السلاح تجمعت في وسط المدينة". ولم يكن لديه تفصيلات أخرى.

واتهم مقتدى الصدر في خطبة الجمعة بمدينة الكوفة الإدارة الأميركية بترويج الطائفية والحروب بين المسلمين والمسيحيين. ودخل الصدر الكوفة متحديا قوات الاحتلال رغم الدوريات ونقاط التفتيش الأميركية المحيطة بمدينتي النجف والكوفة المتجاورتين.

هذا ولقي صباح اليوم ثلاثة مواطنين عراقيين مصرعهم في مدينة بعقوبة من جراء انفجار لغم قرب منزل ضابط في الشرطة العراقية.