مقتل اربعة عراقيين في بغداد وبعقوبة صباح اليوم

مقتل اربعة عراقيين في بغداد وبعقوبة صباح اليوم

أفاد شهود عيان في العاصمة العراقية، بغداد، بأن شرطيين عراقيين قتلا وأصيب أكثر من خمسة أشخاص في انفجار عبوة ناسفة قرب البنك المركزي العراقي وسط بغداد صباح اليوم، الاحد.

وانفجرت العبوة لدى مرور حافلة تقل عددا من موظفي البنك وأدى انفجارها إلى حدوث اضرار بعدد من المحال التجارية وبعض السيارات المدنية. كما أوقفت حركة السير فوق جسر الشهداء المجاور وهرعت سيارات الشرطة إلى المكان.

وفي مدينة بعقوبة شمال شرق بغداد سقطت قذائف هاون على منطقة سكنية فأصابت منزلا وقتلت عراقيين اثنين. وقالت مصادر طبية وعسكرية إن رجلا وزوجته قتلا في الحادث الذي وقع قرب المقر الرئيسي لشرطة محافظة ديالى فجر اليوم.

تأتي هذه التطورات بعد يوم دام شهدته مدينة الفلوجة في غرب بغداد بعد القصف الأميركي لأحد أحياء المدينة صباح امس السبت، مما أسفر عن مقتل 22 شخصا بينهم أطفال ونساء وجرح العشرات.

واتهم سكان حي جبيل الواقع جنوبي غربي المدينة -والذي استهدفه القصف- قوات الاحتلال بمحاولة إحداث أكبر قدر من الدمار والخسائر عبر شنها غارتين الأولى لتدمير الموقع المستهدف والثانية لقتل فرق الإنقاذ.

واعترف نائب قائد قوات الاحتلال الأميركي في العراق الجنرال مارك كيميت بقصف مدينة الفلوجة، لكنه قال في مؤتمر صحفي عقده ببغداد أمس إن القصف استهدف مخبأ معروفا لعناصر مؤيدة للمدعو أبو مصعب الزرقاوي، مشيرا إلى أن الغارة دمرت المخبأ وأن نحو 19 شخصا قتلوا في الهجوم.