الفصائل الفلسطينية ترحب بقرار وقف تصدير الغاز المصري لاسرائيل

الفصائل الفلسطينية ترحب بقرار وقف تصدير الغاز المصري لاسرائيل



رحبت فصائل فلسطينية بقرار وقف توريد الغاز المصري إلى إسرائيل وقوصفته بانه ينسجم مع ارادة الشعب المصري ومصالحه القومية.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" عزت الرشق على صفحته على "الفيسبوك""نرحب بقرار جمهورية مصر العربية وقف تصدير الغاز للاحتلال الذي ينسجم مع رغبة وتطلعات الشعب المصري العزيز ومصالحه القومية، ونعتبره قرارا صائبا يعزز ويؤكد دور مصر الوطني والقومي الرائد في دعم القضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية".

وثمنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين "عالياً القرار المصري بتصدير الغاز "لإسرائيل واعتبرته "منسجماً ومعبراً عن إرادة الشعب المصري الشقيق وقواه الوطنية والإسلامية" معربة عن أملها "أن يكون هذا القرار قراراً نهائياً لا رجعة عنه، فالشعب المصري صانع الحدث وهو القادر على تطوير هذا الموقف وإلحاقه بطرد السفير الصهيوني من أرض الكنانة من مصر الثورة والعزة والكرامة".

وأكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد على أن "الشعب الفلسطيني بأسره وقواه الوطنية والإسلامية ينظرون بعين التقدير، والتفاؤل بأن تعود مصر الشقيقة للعب الدور القيادي للأمة، لتحقيق كامل أهدافها في التحرير والاستقلال والديمقراطية وفي المقدمة تحرير كامل التراب الوطني الفلسطيني والمحتل من الوطن العربي "وقال: "نأمل أن يأتي اليوم الذي تلغى فيه اتفاقيات كامب ديفيد مع العدو الغاءً تاماً".

ومن جهته قال مصدر مسؤول في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين "إننا في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين نؤكد أن القرار المصري يستجيب لمطالب الشعب المصري، ولثورة 25 يناير، وهو خطوة مصرية إلى الأمام وفي الاتجاه الصحيح". وأضاف: "كما ندين أية محاولات ابتزاز صهيونية وعلى لسان قادة الكيان للموقف والحقوق المصرية، وباعتبار وقف تصدير الغاز "سابقة خطيرة في العلاقات البينية (الإسرائيلية ـ المصرية) منذ قرابة ثلاثة عقود، وتستوجب رداً أميركياً فورياً".
 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية