وزير خارجية تونس و11 وزيراً آخرين يصلون معبر رفح في طريقه لغزة

وزير خارجية تونس و11 وزيراً آخرين يصلون معبر رفح في طريقه لغزة

وصل وزير الخارجية التونسي، رفيق عبد السلام برفقة وفد مكون من 12وزيراً، صباح اليوم، إلى معبر رفح في الجانب الفلسطيني في طريقه إلى غزة لتقديم المساندة لأهالي القطاع في ظل الاعتداءات الإسرائيلية الجارية على القطاع منذ 4 أيام.

وجاء في بيان صادر عن الرئاسة التونسية، أمس الجمعة عن الزيارة "تأكيدًا لموقفها المبدئي في تقديم كل المساندة السياسية لغزة فقد أبلغ الرئيس المنصف المرزوقي رئاسة الحكومة في القطاع أن وفدًا رسميًّا تونسيًّا رفيع المستوى من الرئاسة والحكومة يقوده وزير الشؤون الخارجية رفيق عبد السلام، ويشارك فيه مدير الديوان الرئاسي سينطلق غدًا نحو غزة، كما أن تونس بصدد الإعداد لبعث معونات إنسانية لأهلنا هناك".

وبحسب البيان فقد أجرى المرزوقي الخميس مكالمة هاتفية مع رئاسة الحكومة الفلسطينية في غزة تعرَّف من خلالها على تطورات الوضع الميداني في القطاع الذي "يتعرض منذ عدة أيام لعدوان همجي بالطيران الحربي الصهيوني".

وشدد المرزوقي على مساندة "تونس المطلقة لكفاح الشعب الفلسطيني وإدانتها الكاملة للعدوان عليه"، وقال "إن تونس التي أنهت ثورتها عهد التردد في الوقوف إلى جانب الحق الفلسطيني تقف اليوم بكل قواها الوطنية ضد الظلم الذي يتعرض له أشقاؤها في فلسطين وكذلك ضد الصمت الدولي الذي يشجّع على هذا الظلم".

و"ستحرص تونس، التي تشارك في اجتماع مجلس وزراء خارجية جامعة الدول العربية بالقاهرة السبت، على دفع الجامعة لتفعيل مساندة أشقائنا في فلسطين وكذلك لطلب انعقاد مجلس الأمن الدولي بصفة عاجلة لبحث العدوان على القطاع"، بحسب البيان.

وزار رئيس الوزراء المصري هشام قنديل، أمس الجمعة، قطاع غزة أكد فيها دعم مصر للشعب الفلسطيني. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018