تونس: اغتيال المنسق العام لحركة الوطنيين الديمقراطيين

تونس: اغتيال المنسق العام لحركة الوطنيين الديمقراطيين

قتل شكري بلعيد المنسق العام لحركة الوطنيين الديمقراطيين، أبرز أحزاب المعارضة التونسية، صباح اليوم، الأربعاء، بعد أن أطلق عليه النار في تونس العاصمة.

وأكد عبد المجيد بلعيد نبأ اغتيال شقيقه شكري. وقال لوكالة "فرانس برس" إن شقيقه تعرض للاغتيال، وقال إنه يتهم حركة النهضة وراشد الغنوشي باغتيال شقيقه.

يذكر أن بلعيد كان قد حذر في آخر ظهور تلفزيوني له، مما اعتبره تحالفا بين حركة النهضة الحاكمة وشريكها في الائتلاف الحاكم حزب المؤتمر مع سلفيين بتشكيلهم "رابطات حماية الثورة" من أجل استهداف الشخصيات المعارضة في البلاد.

وتجمع عدد كبير من المواطنين أمام مصحة النصر بعد وفاة شكري بلعيد احتجاجا على اغتياله.

واستنكر رئيس الحكومة التونسية حمادي الجبالي اغتيال بلعيد واصفا العمل بـ "الإرهابي الإجرامي الذي يستهدف كل تونس".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018