الأمم المتحدة تأمل في الإفراج عن جنود حفظ السلام في سورية اليوم

الأمم المتحدة تأمل في الإفراج عن جنود حفظ السلام في سورية اليوم

قالت الامم المتحدة وجماعة سورية معارضة إن الأمم المتحدة تأمل بإفراج مقاتلي المعارضة السوريين عن 21 جنديا من قوات حفظ السلام اليوم، السبت، خلال هدنة لمدة ساعتين اتفقت عليها القوات السورية وجماعات المعارضة بعد التخلي عن محاولة لإطلاق سراح هؤلاء الجنود يوم الجمعة.

وقال هيرفيه لادسو رئيس عمليات حفظ السلام بالأمم المتحدة إن جنود حفظ السلام الفلبينيين محتجزون في أربعة منازل في قرية جملا قرب مرتفعات الجولان السورية المحتلة والتي تعرضت لقصف مكثف من جانب القوات السورية.

وقالت الأمم المتحدة إن ترتيبات اتخذت لتسليمهم أمس الجمعة ولكن متحدثة باسم قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام قالت إنه "نظرا لتأخر الوقت وحلول الظلام اعتبر أن الظروف غير مواتية لمواصلة العملية. ستتواصل الجهود غدا."

وقال أبو عصام تسيل من المكتب الإعلامي للواء (شهداء اليرموك) ان قافلة لنقل المحتجزين وصلت إلى قرية تبعد نحو كيلومتر شرقي جملا ولكنها لم تستطع التقدم أكثر من ذلك بسبب القصف المكثف من جانب الجيش السوري.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018