الشاطر: إيران عرضت منح مصر 10 مليار دولار مقابل التحالف

الشاطر: إيران عرضت منح مصر 10 مليار دولار مقابل التحالف



قالت مصادر رفيعة المستوي بالهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح إن المهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، كشف لشيوخ الهيئة في اجتماع سري بمقر الهيئة منذ أيام، عن تفاصيل صفقة عرضتها إيران علي الجماعة مقابل التحالف وإعادة العلاقات بين البلدين تتضمن منح مصر10 مليار دولار، وتصدير البترول لمصر بتخفيض يصل إلي 60%.


وأوضحت المصادر – التي شددت علي عدم ذكر إسمها – أن الشاطر أكد رفض الجماعة للعرض الإيراني رغم الحاجة الشديدة للمبلغ المعروض في ظل الأزمة المالية الحالية؛ نظراً لوجود تخوفات مما وراء تلك الصفقة وهو محاولات إيران لنشر التشيع، ووضع مصر في تحالف استراتيجي مع إيران وهو مايهدد علاقة مصر بدول الخليج وأمريكا بحسب المصادر.


وقالت المصادر إن إفصاح الشاطر عن تفاصيل العرض الإيراني جاء دفاعاً عن موقف الرئيس محمد مرسي، وجماعة الإخوان فيما يخص العلاقة مع إيران في ظل هجوم التيارات السلفية علي الجماعة والرئيس بعد زيارة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد، وتوقيع وزير السياحة هشام زعزوع لاتفاقية التبادل السياحي مع إيران.


وأشارت إلي أن شيوخ الهيئة نقلوا تساؤلات وتخوفات السلفيين فيما يخص العلاقة مع إيران الأمر الذي واجهه الشاطر بالإعلان عن تفاصيل الصفقة كمحاولة للتأكيد علي رفض الأخوان للانفتاح الكامل علي إيران.


ونقلت المصادر علي لسان الشاطر قوله أنه "رغم الإغراءات الإيرانية إلا أن مصر ستظل تؤكد أن أمن الخليج خط أحمر، وأنها ستقف أمام المد الشيعي ومحاولات إيران لنشر التشيع في مصر"، لافتا إلي أن تحسين العلاقات مع إيران يأتي كطريق للضغط علي الدول الخليجية التي تعادي الجماعة وعلي رأسها الإمارات حسب قوله.


ولفتت إلي وجود حالة من الغضب داخل التيار السلفي من التقارب الإخواني الإيراني وهو مايحاول الشاطر احتوائه خوفاً من خسارة حليف أساسي هم السلفيون خاصة في ظل العلاقة المتوترة بين كلاً من جماعة الإخوان المسلمين والرئيس من ناحية، والدعوة السلفية وحزب النور من ناحية أخرى.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018