العراق: «داعش» تتقدم وتحتل تكريت بالكامل

العراق: «داعش» تتقدم وتحتل تكريت بالكامل
جنود عراقيون ينسحبون من الموصل

سقطت مدينة تكريت العراقية التي تبعد 160 كلم فقط عن بغداد في ايدي مجموعات من المسلحين المناهضين للحكومة، اليوم،  الاربعاء بعد اشتباكات عنيفة فيها لم تدم الا لساعات معدودة، بحسب ما افادت مصادر امنية.

وتكريت، عاصمة محافظة صلاح الدين المحاذية لبغداد، ثاني مركز محافظة يخرج عن سلطة الدولة العراقية في يومين بعد سقوط مدينة الموصل (350 كلم شمال بغداد) مركز محافظة نينوى في ايدي فصائل مسلحة بينهم اسلاميون متطرفون.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة لوكالة فرانس برس "كل مدينة تكريت في ايدي المسلحين"، بينما ذكر ضابط برتبة رائد في الشرطة ان المسلحين قاموا بتهريب نحو 300 سجين من السجن المركزي في المدينة.

وتكريت، عاصمة محافظة صلاح الدين المحاذية لبغداد، هي ثاني مركز محافظة يخرج عن سلطة الدولة العراقية في يومين بعد سقوط مدينة الموصل (350 كيلومتر شمال بغداد) مركز محافظة نينوى في أيدي داعش.

وفي وقت سابق، قال قائمقام مدينة بيجي العراقية، محمد محمود، إن قوات الأمن العراقية استعادت السيطرة على المدينة، التي تضم أكبر مصفاة نفط بالبلاد، من أيدي مسلحي داعش.