الرياض ترفض انتقادات طهران حول التدافع في مكة

الرياض ترفض انتقادات طهران حول التدافع في مكة

رفضت السعودية مساء أمس السبت الانتقادات التي وجهتها إيران وطالبت فيها بفتح تحقيق حول التدافع الذي وقع الخميس الماضي بالقرب من مكة المكرمة حيث قضى 769 شخصا بينهم أكثر من 130 إيرانيا.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير خلال لقاء مع نظيره الأميركي، جون كيري، في نيويورك إنني "اعتقد أنه أفضل للإيرانيين أن يفعلوا غير أن يستغلوا سياسيا مأساة طالت أناسا كان يقومون بالشعائر الدينية المقدسة".

وكان الرئيس الايراني حسن روحاني قد دعا أمس السبت على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى فتح تحقيق حول هذا التدافع المأسوي الذي وقع الخميس في منى بالقرب من مكة المكرمة.

وأضاف الجبير: "نحن لا نخفي شيئا. إذا كانت هناك أخطاء قد ارتكبت فإن الذين ارتكبوها سوف يحاسبون".

وأوضح امام كيري خلال لقاء قصير مع الصحافيين "لكن أريد أن أكرر بأن الوقت ليس لاستغلال الوضع سياسيا".

وقال أيضا إنني "آمل أن يكون القادة الإيرانيون أكثر تعقلا حيال الذين قضوا في هذه المأساة وان ينتظروا نتائج التحقيق".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018