لبنان: اقتحام مكتب صحيفة الشرق الأوسط ببيروت بسبب كاريكاتور

لبنان: اقتحام مكتب صحيفة الشرق الأوسط ببيروت بسبب كاريكاتور

اقتحم شبّان لبنانيّون اليوم مكتب صحيفة 'الشّرق الأوسطّ السّعوديّة في بيروت، وبعثروا محتوياته احتجاجًا على رسم كاريكاتوريّ اعتبروه 'مهينًا' للبنان نشرته الصّحيفة في عددها الصّادر الجمعة.

ونشرت الصّحيفة رسمًا كاريكاتوريًّا عبارة عن علم لبنان وكتب عليه 'كذبة نيسان... دولة لبنان'.

وروى صحافيّ في 'الشّرق الأوسط' رفض الكشف عن اسمه 'كنّا جالسين في مكاتبنا نعمل، وفجأة دخل علينا 8 شبّان، وبدأوا بالسّؤال عن الموظّفين، سألناهم ماذا يريدون، اتّهمونا بأنّنا لسنا لبنانيّين لقبولنا بهذا الكاريكاتور الذي اعتبروه مسيئًا'.

وأضاف الصّحافيّ 'حاولنا التّهدئة، لكن دخل اثنان منهم إلى المكاتب وقاما ببعثرة محتوياتها من أوراق' من دون المسّ بأجهزة الكمبيوتر بطلب من أحد الشّبّان في المجموعة.

وتابع 'قالوا لنا إنّهم سيعتصمون غدًا أمام المكتب في حال لم نضرب نحن احتجاجًا'.

وتداولت وسائل التّواصل الاجتماعيّ شريط فيديو يظهر اقتحام الشّبّان لمكتب الصّحيفة رغم محاولة الحارس عند المدخل منعهم.

وقال أحدهم لموظّف في الصّحيفة، إنّ الكاريكاتور يعتبر إهانة' للبنانيّين 'لأنّنا نحن لسنا كذبة نيسان'.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت قناة العربيّة السّعوديّة أيضًا إغلاق مكاتبها في بيروت 'حرصًا منها على سلامة موظّفيها' في حين نقل مصدر إعلاميّ لبنانيّ عن العاملين أنّ 'أسبابًا أمنيّة' تقف وراء القرار.

وتشهد العلاقات اللبنانيّة السّعوديّة فتورًا متناميًا بسبب غضب الرّياض من نفوذ حزب الله المدعوم من إيران على السّاحة اللبنانيّة.

وتتّهم السّعوديّة 'حزب الله' بالتّحكّم في شؤون لبنان وقد صنّفته وخمس دول خليجيّة تنظيمًا 'إرهابيًّا'.

اقرأ أيضا: 1948 - 2016: عن قذارة السلاح الإسرائيلي

وقد سحبت المملكة هبة بقيمة 3 مليارات دولار من المساعدات العسكريّة إلى لبنان احتجاجًا على دور 'حزب الله'، كما حضّت مواطنيها على مغادرة لبنان وتجنّب السّفر إلى هناك.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018