مناورات مشتركة إيرانية عراقية ردا على استفتاء كردستان

مناورات مشتركة إيرانية عراقية ردا على استفتاء كردستان
(أ.ف.ب)

تعتزم القوات الإيرانية والعراقية إجراء "تدريبات عسكرية مشتركة" قرب حدود البلدين، خلال الأيام القليلة المقبلة"، وذلك في إطار "جهود طهران لدعم بغداد عقب استفتاء إقليم كردستان العراق على الاستقلال"، بحسب متحدث عسكري إيراني، اليوم السبت.

ونقلت "رويترز" عن المتحدث العسكري للتلفزيون الإيراني قوله إن "قرار إجراء المناورات خلال الأيام القليلة المقبلة اتخذ خلال اجتماع لكبار القادة العسكريين الإيرانيين تم خلاله أيضا الاتفاق على إجراءات لتعزيز أمن الحدود واستقبال القوات العراقية التي ستتمركز في المواقع الحدودية".

وتبدي إيران معارضتها الشديدة "لاستفتاء الانفصال" الذي جرى الاثنين الماضي في إقليم كردستان العراق، و"تتخوف من أن يثير نزعات انفصالية في صفوف الأقلية الكردية لديها"، بحسب تقرير لوكالة "فرانس برس".

وتطالب الحكومة المركزية في بغداد بإلغاء نتائج الاستفتاء الذي ايد أكثر من 92% من المشاركين فيه استقلال الإقليم.

وأضاف المتحدث العسكري الإيراني، يتابع تقرير "فرانس برس"، أن "الاجتماع كان متسقا مع السياسات الإيرانية المعلنة الخاصة باحترام وحدة العراق والحفاظ على سلامة أراضيه، ومع طلب الحكومة العراقية تعاون إيران من أجل إرساء سلطة الحكومة المركزية على المعابر الحدودية بين إيران والعراق".

ورفضت حكومة إقليم كردستان العراق تسليم السيطرة على المعابر للحكومة العراقية مثلما طلبت بغداد وطهران وأنقرة ردا على استفتاء الاستقلال.

وقالت وزارة الدفاع العراقية إنها تعتزم السيطرة على الحدود بالتنسيق مع إيران وتركيا دون الإشارة إلى ما إذا كانت سترسل قوات عراقية إلى مواقع حدودية تخضع حاليا لسيطرة حكومة كردستان من على الجانبين الإيراني والتركي.

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018