لفّ نعش الطالباني بعلم كردستان يثير جدلا

لفّ نعش الطالباني بعلم كردستان يثير جدلا
نعش جلال الطالباني، اليوم، في السليمانية (أ.ف.ب)

شيع جثمان الرئيس العراقي الأسبق، جلال طالباني، اليوم الجمعة، في مدينة السليمانية بإقليم كردستان العراق بحضور رسمي عراقي ودولي.

ويقول مسؤولون عراقيون إنه كان من المفترض وصول الجثمان من إلمانيا، حيث كان يتلقى العلاج فيها، إلى بغداد أولاً لإجراء جنازة رسمية، ثم بعدها ينقل الجثمان إلى السليمانية التي ولد فيها، ولكن عائلة الطالباني أصرّت على عدم إرسال الجثمان إلى العاصمة العراقية.

وأثار نعش الطالباني جدلاً لكونه كان ملفوفاً بعلم إقليم كردستان وليس علم العراق الذي كان يرأسه.

وأُعلن رسميًا عن وفاة جلال طالباني، أول رئيس كردي في العراق، الثلاثاء الماضي، بعد دخوله في غيبوبة إثر صراع طويل مع المرض.

يشار إلى أن علاقات إقليم كردستان تشهد توترًا مع العاصمة بغداد، على خلفية استفتاء الاستقلال الذي أجراه الإقليم في 25 أيلول/سبتمبر الماضي، وتبعها إجراءات عقابية فرضتها الحكومة العراقية على الإقليم.

ويعتبر جلال طالباني أول رئيس كردي للعراق، انتخب عام 2005، ثم أعيد لولاية ثانية في 2010.

وأسس طالباني "الاتحاد الوطني" الكردستاني، وشغل منصب أمينه العام.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018