مقتل أستاذ جامعي رميا بالرصاص بمحافظة الأنبار

مقتل أستاذ جامعي رميا بالرصاص بمحافظة الأنبار

قتل أستاذ جامعي، الأحد، برصاص مسلحين مجهولين داخل منزله في مدينة حديثة بمحافظة الأنبار غربي العراق، حسب مصدر أمني.

وفي حديث، قال النقيب أحمد الدليمي في شرطة الأنبار، إن "مسلحين مجهولين اقتحموا صباح اليوم، منزل الدكتور عباس الجغيفي، وهو معاون عميد كلية التربية في قضاء حديثة (تابعة لجامعة الأنبار)، 160 كم غرب مدينة الرمادي" (مركز محافظة الأنبار).

وأضاف الدليمي أن "المسلحين أطلقوا من مسدس النيران على الجغيفي في مناطق متفرقة من الجسم ومنها الرأس؛ ما أدى إلى مقتله في الحال، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى جهة مجهولة"

وأشار الدليمي إلى أن "القوات الأمنية فتحت تحقيقيًا في الحادث، لمعرفة الجناة وإلقاء القبض عليهم وتقديمهم للمحاكم الخاصة لينالوا جزائهم العادل".

وعباس الجغيفي، هو أستاذ اللغة العربية في كلية التربية بقضاء حديثة، وهو أيضًا معاون عميد الكلية.

وتسيطر القوات الأمنية والعشائر على قضاء حديثة الذي يشهد بين الحين والآخر محاولات تسلل ينفذها بعض عناصر "داعش"، وغالبًا ما يتم قتلهم بعد رصدهم من قبل الأمن.

وفي محافظة نينوى (شمال)، قال ضابط في الفرقة السادسة عشر بالجيش العراقي (فضل عدم ذكر اسمه)، إن مسلحين مجهولين اختطفوا مدنيًا (لم يحدد هويته) بمنطقة الفيصلية شرقي مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.

وأضاف المصدر أن التقارير الاستخباراتية الأولية تفيد بأن الهدف من وراء هذه الجريمة قد يكون كسب المال بعد أن تبين ان المختطف يملك شركة تبادل مالي.

وحتى الساعة لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجومين، غير أن السلطات العراقية دائما ما تتهم تنظيم "داعش" الإرهابي بالوقوف وراءها؛ لا سيما وأنه تبنى مسؤولية هجمات مماثلة في بغداد ومحافظات أخرى خلال الأشهر الماضية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018