السعوديّة: "لبنان أعلن الحرب"

السعوديّة: "لبنان أعلن الحرب"

قالت السعودية يوم الاثنين إن لبنان أعلن الحرب عليها بسبب هجمات ضد المملكة من جماعة حزب الله الشيعية اللبنانية.

وقال وزير الدولة لشؤون الخليج العربي، ثامر السبهان، لتلفزيون العربية، إنه تم إبلاغ سعد الحريري الذي أعلن استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية، يوم السبت، بأن أعمال العدوان التي يقوم بها حزب الله تعتبر "إعلان حرب على المملكة العربية السعودية من قبل لبنان ومن قبل حزب الشيطان اللبناني".

من جهته صرّح وزير الخارجيّة السعودي، عادل الجبير، اليوم الإثنين، لقناة "سي إن إن" الأميركيّة، إنّ الصاروخ الذي أطلق على الرياض، كان صاروخًا إيرانيًا، وصنّع في إيران، وفكّك وتم تهريبه إلى اليمن.

وأشار إلى أنّ هذا الصاروخ، تم تركيبه من قبل عناصر حزب الله في اليمن، كما اعتبر أنّ عمليّة إطلاق الصاروخ، بمثابة "عمل حربي" على السعودية.

ونفى الجبير اتهامات، مفادها أنّ السعوديّة أجبرت رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري على الاستقالة، محملًا حزب الله مسؤوليّة إشعال الأزمة السياسيّة في لبنان.

وتابع الجبير، إن حزب الله دفع الحريري للاستقالة بأفعاله وباختطافه العملية السياسية في لبنان، وبتهديده الزعماء السياسيين.

وقال الجبير إن الحريري "يمكنه مغادرة المملكة في أي وقت".

واتهم إيران بـ"زراعة الفتن، والتسبب بالدمار الذي حل بالدول العربية التي تدخلت فيها".

وكان الحريري قد أعلن استقالته من منصبه، وذلك في خطاب متلفز من السعودية، رادًا قراره إلى "مساعي إيران لخطف لبنان وفرض الوصاية عليه، بعد تمكن حزب الله من فرض أمر واقع بقوة سلاحه".

وفي وقت سابق، قال الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني حسن نصرالله، في كلمة متلفزة، إنه "ليس هناك سبب داخلي لبناني لاستقالة الحريري"، داعيا لـ"ضرورة التفتيش عن السبب السعودي".

وكانت السعودية قد اتهمت، الأحد، الحوثيين بالتسبب في "تصعيد خطير" جراء دعم إيران، مضيفة أن الدفاعات الجوية السعودية اعترضت صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون صوب العاصمة الرياض. وتم إسقاط الصاروخ قرب مطار الملك خالد الدولي في الرياض، مساء السبت، دون أن يسفر عن أي خسائر في الأرواح.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018