المغرب: مقتل طالب جامعة جرّاء خلاف سياسي

المغرب: مقتل طالب جامعة جرّاء خلاف سياسي
أرشيفية (أ ب)

أدت مواجهات بين فصيلين سياسيين في جامعة أغادير، في جنوب غربي المغرب، اليوم السبت، إلى مقتل أحد الطلاب فور وصوله لقسم الطوارئ في مستشفى "الحسن الثاني"، بالإضافة إلى إصابة آخرين.

وقالت مصادر إن الاشتباك حصل بين المجموعتين سياسيتين في الجامعة وهما، "الطلبة الصحراويين" المؤيدين لانفصال الصحراء الغربية عن المغرب، وطلبة "الحركة الثقافية الأمازيغية" المدافعة عن حقوق الأمازيغ في المغرب.

وصرحت السلطات أن الشاب توفي "جراء مضاعفات إصابته (لم تذكر سببا) خلال مواجهات اندلعت صباح السبت، بين فصيلين (لم تسمهما) طلابيين بكلية الآداب والعلوم الإنسانية".

ولفت البيان إلى أن "القوات العمومية تدخلت لفض المواجهات وتفريق الطلبة"، كما فتحت السلطات المختصة تحقيقا في الأحداث.

وأشارت تقارير إعلامية إلى استخدام حجارة وهراوات وأسلحة بيضاء في المواجهات، التي اندلعت بين فصيل أمازيغي وآخر صحراوي.

ووفق مصادر، تبادل الطرفان الطلابيان المسؤولية عن قتل الطالب، ففي الوقت الذي اتهم فيه الطلبة الصحراويون نظراءهم الأمازيغ بالوقوف وراء مقتل زميلهم، رد الآخرون بأن مناضلين تعرضوا لهجوم أثناء توجههم لاجتياز الامتحانات.

وشهدت عدة جامعات مغربية في السنوات الثلاث الأخيرة أعمال عنف متكررة، أدت إلى مقتل ثلاثة طلاب في حوادث منفصلة.