ميركل تبحث بالأردن ولبنان ملفات إقليمية ووضع اللاجئين السوريين

ميركل تبحث بالأردن ولبنان ملفات إقليمية ووضع اللاجئين السوريين
(أ ب)

تجري المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، التي وصلت ليل الأربعاء إلى الأردن، محادثات مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، الخميس، في عمان ستتناول الأوضاع في الشرق الأوسط.

ومن المقرر أن تغادر ميركل الأردن إلى العاصمة اللبنانية بيروت، بعد عصر اليوم الخميس.

وذكرت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا)، أن ميركل ستبحث مع الملك الأردني "التطورات الراهنة إقليميا ودوليا"، إلى جانب "علاقات التعاون والشراكة بين البلدين".

وستلتقي ميركل كذلك بعدد من الجنود الألمان المتمركزين في المملكة في إطار عمليات التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم "داعش" في العراق وسورية.

وقالت الحكومة الألمانية على موقعها الإلكتروني اليوم، إن من ضمن الموضوعات التي ستشملها المحادثات في عمان وبيروت وضع اللاجئين، ولا سيما السوريين، في المنطقة عامة، والأردن ولبنان خاصة.

وخصصت برلين منذ عام 2012، مساعدات لعمان بقيمة نحو ملياري يورو، لدعم برامج تعليمية وتوفير الإمدادات لمخيمات اللاجئين وتدريب عناصر الإغاثة والشرطة.

فيما قدمت مساعدات لبيروت العام الماضي بقيمة نحو 370 مليون يورو، حيث تدعم لبنان في توفير إمدادات للاجئين في مجالات التعليم والتدريب المهني ومياه الشرب.

وتقدم المانيا دعما للمملكة التي تستضيف أكثر من 650 ألف لاجئ سوري مسجل لدى الأمم المتحدة فروا من الحرب في بلدهم. ويقدر الأردن عدد السوريين على أراضيه بنحو 1,4 مليون شخص.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018