الأردن: إخلاء سبيل المُتّهمين بـفاجعة البحر الميت بكفالة

الأردن: إخلاء سبيل المُتّهمين بـفاجعة البحر الميت بكفالة
من تشييع جثامين الضحايا الأطفال ضحايا السيول (أ ب)

أمرت محكمة صلح عمان الأردنية، اليوم الخميس، إخلاء سبيل جميع موقوفي قضية البحر الميت، التي وقعت الشهر الماضي، وقًتل بسببها عدد من الأشخاص.

وقضت المحكمة بالإفراج عن المتّهمين، بكفالة عدلية قيمتها 2000 دينار (2800 دولار) لكل من الموقوفين الثمانية.

وأصدر القاضي محمد الطراونة حكمه بإخلاء سبيل الموقوفين، إلا أنه اشترط منع سفرهم.

وخلال جلسة علنية عقدتها المحكمة الأسبوع الماضي، نفى المُتهمون التهم المسندة لهم من قبل النيابة العامة.

وأكد المتهمون أنهم غير مذنبين. ووجهت النيابة إليهم سابقا تهم التسبب بالوفاة الناتجة عن الإهمال، ومخالفة القوانين والأنظمة والتعليمات.

بعض الأطفال الذين لاقوا مصارعهم في البحر الميت (الشبكة)

وتسببت فاجعة البحر الميت، التي وقعت نهاية تشرين الأول الماضي، بسبب سيول؛ بمصرع 21 شخصًا وإصابة 35 آخرين.