مقتل 4 من قوات الأمن وإصابة 11 بتفجيرين بالعراق

مقتل 4 من قوات الأمن وإصابة 11  بتفجيرين بالعراق
(أ ب)

قتل 4 من القوات العراقية وأصيب 11 بجروح متفاوتة، اليوم الأحد، في انفجار قنبلتين مزروعتين على الطريق استهدفتا قوافل للشرطة في هجومين منفصلين بشمال العراق.

وقال قائد شرطة بلدة الشرقاط العقيد مجيد الغتران، إن اثنين لقيا حتفهما وأصيب ثمانية عندما انفجرت قنبلة في حافلة تقل رجال شرطة كانوا في طريقهم للعمل قرب البلدة.

وأضاف أن قنبلة أخرى انفجرت في مجموعة من رجال الشرطة كانوا في طريقهم لموقع الانفجار الأول مما أسفر عن مقتل اثنين وإصابة ثلاثة.

وأوضح الملازم في شرطة صلاح الدين نعمان الجبوري للأناضول، أن عبوة ناسفة كانت مزروعة إلى جانب طريق جنوبي مدينة الشرقاط شمالي صلاح الدين انفجرت بسيارة للقوات الأمنية. وأضاف الجبوري أن التفجير خلف قتيلان وأربعة جرحى من القوات الأمنية كحصيلة أولية.

ولم تتبن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم على الفور، لكن الجبوري اتهم مسلحي تنظيم "داعش" الإرهابي بالوقوف وراءه.

وأعلنت بغداد، في كانون الأول/ ديسمبر 2017، النصر على "داعش" واستعادة الأراضي التي كان يسيطر عليها، وبلغت ثلث مساحة العراق.

وخلال قتالها ضد "داعش"، لمدة 3 سنوات، حظيت القوات العراقية بدعم عسكري من التحالف الدولي لمحاربة التنظيم، بقيادة الولايات المتحدة.

ولايزال عناصر من تنظيم "داعش" يشكلون خلايا نائمة، يشنون هجمات مباغتة تستهدف في الغالب قوات الأمن العراقية في شمالي وغربي البلاد.