السعودية تسرع إجراءات محاكمة سلمان العودة

السعودية تسرع إجراءات محاكمة سلمان العودة
الشيخ سلمان العودة (الأناضول)

نقلت السلطات السعودية الشيخ، سلمان العودة، إلى سجن في الرياض، وذلك لتعجيل جلسة محاكمته، والمقرر لها الانعقاد بعد نحو شهر، بحسب ما أفاد، عبد الله، نجل   العودة، اليوم الخميس.

وأوضح عبد الله، في تغريدة على حسابه الرسمي بتويتر، "اليوم تفاجأت العائلة باتصال من إدارة السجن على الأهل في السعودية وأخبروهم بنقل الوالد سلمان العودة على عجل للرياض لأجل جلسة تم تعجيلها ضمن محاكمة الوالد".

وأضاف أن "الموعد الأساسي لجلسة المحاكمة يفترض أن يكون بعد أكثر من شهر من الآن. أسأل الله أن يعجل له بالفرج والجميع".

وعادة لا تعلن المحاكم بالسعودية تفاصيل كثيرة عن جلساتها، ولا تبثها ولا تعلن أسماء المتهمين في القضايا.

وأوقف السلطات السعودية في أيلول/سبتمبر 2017، دعاة بارزين، وناشطين في البلاد، أبرزهم: سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري، وسط مطالب من شخصيات ومنظمات دولية وإسلامية بضرورة إطلاق سراحهم.

وفي تموز/يوليو الماضي، طالبت منظمة العفو الدولية، السلطات السعودية، بإطلاق العودة "فورا دون قيد أو شرط".

ومؤخرا تواترت أنباء عن اعتزام السلطات إصدار وتنفيذ أحكام بإعدام الدعاة الثلاثة، بعد انتهاء شهر رمضان الماضي بوقت قصير.

ولم يتسن للأناضول الحصول على تعقيب من السلطات السعودية بشأن احتمال تنفيذ حكم الإعدام بحق الدعاة الثلاثة البارزين في البلاد، كما لم يصدر عن تلك السلطات ما يؤكد أو ينفي صحة هذه الأنباء.