بن سلمان: الحرب بين السعودية وإيران ستكون كارثية

بن سلمان: الحرب بين السعودية وإيران ستكون كارثية
(أ.ب.)

قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، إن الحرب مع إيران ستدمر الاقتصاد العالمي، مؤكدا أنه يفضل حلا غير عسكري للتوترات معها.

وقال الأمير لبرنامج "60 دقيقة" الذي بث، يوم الأحد، عبر "سي بي إس"، "إذا لم يتخذ العالم إجراء قويّا وحازما لردع إيران، فسنشهد مزيدا من التصعيد الذي سيهدد المصالح العالمية".

وأضاف "ستتعطل إمدادات النفط، وسترتفع أسعار النفط، لتبلغ أرقاما عالية خيالية لم نشهدها في حياتنا".

واعتبر الأمير أن الحرب بين السعودية وإيران ستكون كارثية على الاقتصاد العالمي.

وكرر ولي العهد دعوة السعودية لإيران لأن توقف الدعم لقوات الحوثيين في اليمن، وقال إنه منفتح على كل المبادرات للتوصل إلى حل سياسي لإنهاء الحرب هناك.

وقال إن "المنطقة تمثل نحو 30 في المئة من إمدادات الطاقة في العالم، وحوالي 20 في المئة من الممرات التجارية العالمية، ونحو أربعة في المئة من الناتج المحلي الإجمالي العالمي. تصوروا أن تتوقف هذه الأمور الثلاثة".

وأردف "هذا يعني انهيارا كليا للاقتصاد العالمي، وليس للمملكة العربية السعودية أو دول الشرق الأوسط فحسب".

وأشار إلى أن الهجوم الذي استهدف في 14 أيلول/سبتمبر، منشأتي نفط سعوديتين، وحملت بلاده والولايات المتحدة إيران مسؤوليته، لا هدف له. وأردف "لا يوجد هدف إستراتيجي. الأحمق فقط قد يقدم على مهاجمة خمسة في المئة من الإمدادات العالمية. الهدف الإستراتيجي الوحيد هو إثبات أنهم أغبياء، وهذا هو ما فعلوه".

وقال إن على ترامب أن يجتمع مع الرئيس الإيراني حسن روحاني، لصياغة اتفاق جديد فيما يتعلق بالبرنامج النووي لطهران والنفوذ في أنحاء الشرق الأوسط.

وردا على سؤال عما إذا كان قد أمر بقتل وتقطيع الصحافي السّعودي جمال خاشقجي، في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، قال الأمير "بالطبع لا. كانت هذه جريمة شنيعة. لكنني أتحمل كامل المسؤولية بصفتي قائدا في السعوديّة، خصوصا لأنها (الجريمة) ارتكبت بأيدي أفراد يعملون لحساب الحكومة السعودية".

وأضاف "عندما ترتكب جريمة بحق مواطن سعودي، بأيدي مسؤولين يعملون لحساب الحكومة السعودية، فإنه يجب علي بصفتي قائدا أن أتحمل المسؤولية. كان ذلك خطأً".