عون: من يحصل على تأييد غالبية الكتلة النيابيّة سيشكّل حكومة

عون: من يحصل على تأييد غالبية الكتلة النيابيّة سيشكّل حكومة
ميشال عون (أ ب)

ذكرت مصادر مقرّبة من رئيس الجمهوريّة اللبنانيّة، ميشال عون، اليوم الثلاثاء، إنّ من سيحصل على تأييد غالبية الكتلة النيابيّة، سيتم تكليفه بتشكيل الحكومة القادمة، وأوضح مصدر وطلب عدم الكشف عن هويته، بأنّ الاستشارات مع ممثلي ورؤساء الكتل البرلمانية بشأن تكليف رئيس للحكومة لم تتم بعد، لافتًا إلى وجود مشاورات للبدء بهذه الخطوة. 

ونقلت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الثلاثاء، عن عون تأكيده أن الأيام المقبلة ستحمل "تطورات إيجابية"، وفي وقت سابق للثلاثاء، قال رئيس الحزب التقدميّ الاشتراكيّ اللبنانيّ وليد جنبلاط، عقب لقائه رئيس مجلس النواب، نبيه بري، في عين التينة، في مقر برّي غربي بيروت، إن حزبه لن يشارك في الحكومة المقبلة.

وشدد جنبلاط في تصريحات صحفية، على أنّ المطلوب في الوقت الراهن، هو "الدعوة للاستشارات النيابية الملزمة"، بموجب الدستور اللبناني الذي يفرض على رئيس الجمهورية إجراء تلك الاستشارات مع جميع الكتل البرلمانية والنواب المستقلين، قبل تسمية أية شخصية لتأليف الحكومة.

جنبلاط صورة أرشيفيّة

ومنذ أن استقالت حكومة سعد الحريري، في 29 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي؛ تحت وطأة احتجاجات شعبية، يطالب المحتجون بتشكيل حكومة تكنوقراط قادرة على التعامل مع الوضعين السياسي والاقتصادي، في بلد يعاني أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية.

ويشهد لبنان منذ 17 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي احتجاجات شعبية غير مسبوقة، بدأت على خلفية مطالب معيشية، ومطالبًا برحيل النخبة السياسية بلا استثناء، على وقع أزمة اقتصادية ومالية مستمرة.