العراق: مقتل أكبر قيادات "داعش"... من هو؟

العراق: مقتل أكبر قيادات "داعش"... من هو؟
العيساوي

قتلت قوات الأمن العراقية، أمس، الخميس، الرجل الأول في تنظيم "داعش" في العراق، المكنى أبو ياسر العيساوي، في عملية عسكرية مشتركة مع التحالف الدولي في محافظة كركوك، وفق ما أعلنه رئيس الوزراء العراقيـ مصطفى الكاظمي.

والعيساوي الذي تلاحقه قوات الأمن العراقية منذ عام 2017، هو جبّار سلمان علي فرحان العيساوي، مواليد 1982 وينحدر من مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار غربي العراق، ومتزوج من أربع نساء.

وشغل العيساوي مناصب عدة في تنظيم "داعش"، حيث تدرج من منصب نائب والي شمال بغداد العسكري بعد مقتل الوالي السابق ناجي داوود، ثم تسلم بعدها إدارة ولاية شمال بغداد ولاية صلاح الدين، ثم تسلم ولاية العراق بعد خسارة التنظيم الإرهابي لمواقعه في المدن العراقية نهاية 2017.

كما شغل منتصف عام 2020 منصب المشرف على ولاية العراق والولايات الأخرى بتنظيم "داعش"، ومنصب نائب الخليفة (نائب زعيم تنظيم "داعش" في العراق وسورية)، إضافة إلى منصب عضو اللجنة المفوضة ولجنة الخلافة في التنظيم الإرهابي.

والعيساوي معروف لدى قوات الأمن العراقية الاستخبارية وقوات النخبة، وكان يعتبر هدفا مهمّا تمت ملاحقته بشكل متواصل عبر شن عمليات عسكرية واستخبارية في مناطق نشاط خلايا التنظيم، خصوصًا في محافظة كركوك التي قتل فيها بعملية أمنية مشتركة مع التحالف الدولي في الـ27 من كانون الثاني/يناير الجاري.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرها تنظيم "داعش" على موقع اليوتيوب في أوقات سابقة العيساوي وهو يهدد بدخول مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين، ومحافظة بغداد، ومحافظة كربلاء، لهدم مراقد أئمة أهل البيت لدى الطائفة الشيعية، والتي يعتبرها التنظيم بحسب أفكاره أماكن يشرك فيها بالله.

وبين عامي 2019-2021، كثّف تنظيم "داعش" هجماته المسلحة ضد أهداف عسكرية وأمنية ومدنية في المنطقة المحصورة بين محافظات ديالى (شرق) وكركوك وصلاح الدين (شمال)، والتي يطلق عليها اسم "مثلّث الموت" لكثرة العمليات الإرهابية التي شهدتها.

وبحسب المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، اللواء يحيى رسول، في إيجازه عن عملية قتل العيساوي، نشره على صفحته في "فيسبوك" قال إن العمليات العسكرية في مناطق نشاط "داعش" في أيلول/سبتمبر 2020، تمكنت من قتل عدد من المقربين من والي تنظيم "داعش" في العراق، أبرزهم الإرهابيان خلدون العبيدي وأبو عثمان العصيبي.

وفي تشرين الأول/أكتوبر 2020، اعتقلت قوات الأمن بمساندة التحالف الدولي خلال عملية إنزال جوي في منطقة زعيتون في محافظة كركوك أحد المقربين من العيساوي، وهو راجي اللهيبي.

وفي الشهر ذاته، نفّذت قوات الأمن العراقية بمساندة التحالف الدولي عملية إنزال جوي أخرى بنفس الموقع وأدت إلى اعتقال 3 مقربين من والي التنظيم في العراق.

وواصلت قوات الأمن بمساندة التحالف الدولي المزيد من العمليات العسكرية والضربات الجوية في منطقة مثلث الموت ضمن محافظة كركوك، وتم قتل عدد كبير من المقربين من والي داعش، أبرزهم محمد فهد المسؤول عن إدارة مكان إقامة العيساوي.

وفي 2 يناير/كانون الثاني الجاري قتلت قوات الأمن بعملية إنزال جوي في محافظة كركوك لائق البياتي السائق الشخصي للعيساوي.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص