تواصل إطلاق صواريخ القسام رغم تصعيد العدوان على شمال القطاع

تواصل إطلاق صواريخ القسام رغم تصعيد العدوان على شمال القطاع

أفادت التقارير الإسرائيلية أن سبعة صواريخ قسام أطلقت مساء اليوم، الخميس، أطلقت من شمال قطاع غزة باتجاه النقب، سقط أحدها في ساحة أحد البيوت في سديروت، ما أدى إلى وقوع أضرار للمنزل وإصابة إسرائيلية من شظايا الصواريخ، في حين أصيب أربعة آخرون بحالات من الهلع.

كما جاء أن ستة صواريخ أخرى سقطت في النقب، سقط أحدها في منطقة "نتيف هعسراه"، في حين سقط ثلاثة في محيط سديروت، وإثنان جنوب مدينة عسقلان.

وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن هذه الصواريخ قد سقطت في مناطق مفتوحة، ولم ترد أنباء عن خسائر مادية أو بشرية.

إلى ذلك، جاء أن أكثر من 10 صواريخ قد أطلقت منذ ساعات الصباح من قطاع غزة. كما أطلق في ساعات الظهر صاروخان باتجاه سديروت، سقط أحدها في محيط المدينة، في حين سقط الثاني في ساحة أحد البيوت وأدى إلى اندلاع النيران في المكان، ووقوع إصابتين.

وأفادت المصادر ذاتها أن صاروخين سقطا صباح اليوم بالقرب من إثنين من الكيبوتسات في النقب الغربي، وأديا إلى خسائر في البنية التحية لشبكة الكهرباء.

وفي السياق ذاته، كان قد وقع صاروخ قسام، يوم أمس، في أحد المصانع في المنطقة الصناعية في سديروت، ما أدى إلى اشتعال النيران في المصنع، الأمر الذي استغرق وقتاً كبيراً لإخماده.

وعلى الصعيد نفسه، وبينما أشارت التقارير الإسرائيلية إلى أن ساعة سقوط صواريخ القسام في سديروت كان في الساعة 7:15 من مساء اليوم، جاء في بيان لسرايا القدس، الجناح العسكري للجهاد الإسلامي، وصل عــ48ـرب نسخة منه، أن مجموعة من سرايا لاقدس تمكنت في تمام الساعة 7:14 من مساء اليوم من إطلاق خمسة صواريخ مطورة من طراز " قدس 3 " باتجاه " مدينة المجدل المحتلة (قرب عسقلان) وبلدة "سديروت" في شمال شرق قطاع غزة، داخل أراضينا المحتلة عام 48 ".

وجاء في البيان أن سرايا القدس تعلن مسؤوليتها عن العملية، وتؤكد أنها تأتي رداً على مجازر الإحتلال، وأن عمليات الإجتياح لن تمنع مواصلة إطلاق الصواريخ.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018