إصابة أحد جنود الإحتلال بجراح خطيرة في بيت حانون شمال القطاع

إصابة أحد جنود الإحتلال بجراح خطيرة في بيت حانون شمال القطاع

أكدت التقارير الإسرائيلية نبأ إصابة جندي إسرائيلية، برتبة ضابط صف أو نائب ضابط، صباح اليوم، السبت، بجروح خطيرة خلال عمليات جيش الإحتلال العسكرية في شمال قطاع غزة.

وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن التحقيقات الأولية تشير إلى أنه ألقيت عبوة ناسفة على وحدة خاصة كانت تعمل على وقف إطلاق صواريخ القسام، ثم اندلع اشتباك بين عناصر الوحدة ومقاومين فلسطينيين أدى إلى إصابة الجندي المذكور بجراح خطيرة.

إلى ذلك أشارت المصادر ذاتها إلى أن الحملة العسكرية تتواصل، وفي الوقت نفسه يتواصل إطلاق صواريخ القسام بدون توقف.

وفي السياق ذاته، أكد ضابط كبير في قيادة الجنوب العسكرية نبأ انسحاب عدد كبير من المقاومين الفلسطينيين من المسجد الذي كان محاصرا. ورداً على سؤال عما إذا وقعت أخطاء في محاصرة المسجد، قال إن الموضوع سوف يتم فحصه، وسوف يتبين ذلك.

ورغم ذلك اعتبر الضابط المذكور أن العملية ناجحة، إلا أنه استبعد توقف إطلاق صواريخ القسام بشكل فوري. وبحسبه فقد تم اعتقال العشرات وتم نقلهم للتحقيق معهم من قبل الأجهزة الأمنية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018