الكنيست تصادق على الاستمرار بتشريع قانون "استفتاء للانسحاب من الجولان والقدس" المحتلين

الكنيست تصادق على الاستمرار بتشريع قانون "استفتاء للانسحاب من الجولان والقدس" المحتلين


وافقت الكنيست الاسرائيلية اليوم على الاستمرار بالاجراء التشريعي الخاص باقرار مشروع قانون " الاستفتاء العام على كل انسحاب من الجولان السوري المحتل أو القدس المحتلة".

وحضر الجلسة 91 نائبا من اصل 120 هو عدد اعضاء الكنيست وصوت من بينهم 68 نائبا لصالح الاستمرار بمشروع القانون مقابل معارضة 22 وامتناع نائب واحد عن التصويت.

وصوت لصالج مشروع القانون، رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو وباقي وزراء حكومته الذين شاركوا في الجلسة.

وكذلك فعل رئيس حزب العمل، وزير الامن، ايهود باراك ووزير التجارة والصناعة، بنيامين بن اليعزر، في حين "أختار" النواب الاخرون عن"حزب العمل" المشاركون في الجلسة، اختاروا التصويت ضد مشروع القانون...

وهو ايضا ما فعلته رئيسة حزب "كاديما" المعارض، تسيفي ليفني، "انطلاقا من معارضتها المبدئية للاستفتاء - كما تقول - على قاعدة أن الحكومة تنتخب لكي تتخذ القرارات وليس لكي تعيد عملية اتخاذ القرار إلى الشعب".

وكانت اللجنة الوزارية للتشريع في الحكومة الاسرائيلية، قد رفضت مساء أمس، الثلاثاء، بأغلبية خمسة وزراء مقابل اثنين، التماسا يطلب التوقف عن طرح مشروع القانون الذي يستلزم إجراء استفتاء شعبي قبل الانسحاب من أية مناطق تخضع للسيادة الإسرائيلية"، على الكنيست للتصويت عليه واقراره.
.