انتحار ضابط كبير في الجيش الاسرائيلي..

انتحار ضابط كبير في الجيش الاسرائيلي..


أقدم ضابط كبير في الجيش الاسرائيلي على الانتحار، اليوم الاربعاء، من خلال اطلاق النار على نفسه..

وقالت التقارير الاسرائيلية انه تم العثور على جثة الضابط في منطقة "رموت منشيه" الواقعة شمال أرض فلسطين التاريخية بين جبل الكرمل ومرج بن عامر...

ونقلت عن مصادر في الجيش نفيها ان يكون سبب الانتحار مرتبطا بخدمته في الجيش..علما ان التحقيقات بالامر - تقول المصادر نفسها - لا زالت مستمرة لمعرفة الاسباب الحقيقية التي دفعته للانتحار..!
وبحسب ما تقوله التقارير الاسرائيلية، يتبين ان الضابط المنتحر خدم في صفوف الجيش في مواقع قيادية، ومن ضمنها "قيادة المنطقة الشمالية" وكذلك كان ضمن قيادة الجيش في "المنطقة الجنوبية"..!

وحتى الان يتحفظ جيش الاحتلال على الاعلان عن اسم الضابط المنتحر مكتفيا بالاشارة الى انه كان مؤخرا في عطلة تعليمية..!

للمرة الثانية في غضون نصف سنة: ضابط استخبارات اسرائيلي يقدم على الانتحار

يشار الى انه وللمرة الثانية خلال نصف عام، كان أقدم ضابط استخبارات اسرائيلي، اواخر العام الماضي ( 16-12-2009) على الانتحار في ظروف غامضة باطلاق الرصاص على نفسه من سلاحه الشخصي.

وبحسب التقارير الاسرائيلية حاول زملاؤه، في وحدة الاستخبارات المعروفة باسم "الوحدة 8200" التابعة لشعبة الاستخبارات العسكرية، الذين هرعوا الى المكان اثر سماعهم صوت الرصاص، حاولوا تقديم المساعدة الطبية له، ولكن باءت جهودهم بالفشل حيث وجد "غارقا بدمائه وسلاحه الشخصي الى جانبه".

وكانت نفس الوحدة شهدت قبل ما يقارب الـ 6 اشهر حادث مشابه حيث اقدم على الانتحار ضابط استخبارات وصف بالكبير، في ظروف غامضة ايضا...

وقالت المصادر ذاتها إن الضابط المنتحر هو بدرجة "ضابط اكاديمي" من افراد الوحدة المتخصصة بالرصد والتجسس الالكتروني ويخدم في قاعدة الوحدة بمنطقة "مفرق جليلوت"..