إزالة حالة التأهب التي أعلنت عنها الشرطة الإسرائيلية في أعقاب إنذارات بمحاولة تنفيذ عملية انتحارية..

إزالة حالة التأهب التي أعلنت عنها الشرطة الإسرائيلية في أعقاب إنذارات بمحاولة تنفيذ عملية انتحارية..

أزالت الشرطة الإسرائيلية حالة التأهب التي كانت قد أعلنت عنها في أعقاب أنباء عن اختطاف جندي إسرائيلي، وفي أعقاب ورود إنذارات باحتمال تنفيذ عملية انتحارية!

وكانت قد نصبت الشرطة الحواجز بعد العاشرة من صباح اليوم، الأربعاء، على مداخل "كفار سابا" والبلدات القريبة منها في المنطقة، وذلك في أعقاب إنذارات وردت الأجهزة الأمنية تزعم أن انتحارياً في طريقة لتنفيذ عملية انتحارية داخل إسرائيل. وجاء أن الأجهزة الأمنية بدأت بملاحقة المشتبه به!

وقامت قوات كبيرة من الشرطة وحرس الحدود بتمشيط المنطقة. وتم إغلاق شارع (5) أو ما يسمى بـ"عابر السامرة" أمام حركة السير في كلا الاتجاهين بالقرب من منطقة "بيتاح تكفا"، مما أدى إلى ازدحامات مرورية، وتقوم الشرطة بالتدقيق في هوية السائقين وتفتيش السيارات.

كما قامت الشرطة بالتدقيق بشكل متشدد في وسائل النقل في البلدات القريبة ومداخلها، وأغلقت بعض الطرق بشكل تام في عدد منها.

وجرى تمشيط كافة الطرق القريبة من "خط التماس" في المنطقة والمؤدية إلى البلدات والمستوطنات الإسرائيلية.

كما جاء أن الشرطة تقوم بالتدقيق بسيارة في قرية كفر قاسم مشتبهاً بها، إلا أنه تبين عدم وجود إي عبوات ناسفة فيها!!
تقوم شرطة تل أبيب بالتحقيق في بلاغ وصل صباح اليوم يشير إلى أنه تم اختطاف جندي بسيارة من نوع "مازدا" خضراء اللون من قبل عرب، إلا أنه تبين أن الجندي قد ابتدع علمية الإختطاف لتبرير تأخره في الوصول إلى القاعدة العسكرية!

وكانت الشرطة في أعقاب البلاغ بدأت بأعمال التمشيط، كما نصبت الحواجز من منطقة "هرتسليا" وحتى "ريشون لتسيون"، كما شاركت مروحية في أعمال البحث عن السيارة المشتبه بها.

ونقلت المصادر الإسرائيلية عن كبار الضباط في الأجهزة الأمنية أن حزب الله سيحاول زيادة تنفيذ عمليات في الجبهة الداخلية.

وكان رئيس شعبة العمليات في الجيش، غادي آيزنكوط، أنه يمكن ملاحظة محاولات من قبل حزب الله لتنفيذ عمليات في الضفة الغربية وقطاع غزة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018