اسرائيل تطلب تجديد عمل اللجان المشتركة مع الفلسطينيين

اسرائيل تطلب تجديد عمل اللجان المشتركة مع الفلسطينيين

طلبت اسرائيل تجديد عمل اللجان الاسرائيلية الفلسطينية المشتركة المنبثقة عن قمة شرم الشيخ خصوصا لجان التنسيق الاقتصادية لتنفيذ خطة فك الارتباط.

ويذكر انه تم اقرار تشكيل هذه اللجان خلال قمة شرم الشيخ التي انعقدت قبل شهرين ونيف وبعضها عقد جلسات قليلة فيما لم تعقد جلسات بتاتا لبعضها الاخر.

وافادت صحيفة هآرتس اليوم الاحد ان مستشار رئيس الوزراء الاسرائيلي دوف فايسغلاس سيجتمع مساء اليوم مع مسؤول ملف المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات للبحث في تجديد عمل اللجان المشتركة بين الجانبين.

ويأتي طلب اسرائيل تجديد عمل اللجان هذه اللجان وخصوصا الاقتصادية منها على اثر رفض الادارة الامريكية تمويل اخلاء المستوطنين.

وطالبت السلطة الفلسطينية اسرائيل بهدم المستوطنات في قطاع غزة واخلاء الركام الذي سينجم عن ذلك لانها لا تفي باحتياجات الفلسطينيين السكانية.

ويركز عمل اللجان الاقتصادية عن الجانب الاسرائيلي نائب رئيس الوزراء شمعون بيريس وعن الجانب الفلسطيني الوزير محمد دحلان.

وقالت هآرتس ان موافقة اسرائيل على تجديد المحادثات مع الفلسطينيين هي احد نتائج لقاء رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون مع الرئيس الامريكي جورج بوش الاسبوع الماضي.

ونقلت الصحيفة الاسرائيلية عن مصادر سياسية اسرائيلية ادعائها بان الولايات المتحدة طلبت من اسرائيل "ان تعمل على تقوية مكانة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس (ابو مازن)".

وتوجه وزير المالية الفلسطيني، سلام فياض، إلى واشنطن للإطلاع على المستجدات في أعقاب زيارة شارون. ومن جهة أخرى سيصل إلى المنطقة، بعد غد، مبعوثا الإدارة الأمريكية، اليوت أبرامس وديفيد وولش. ومن المقرر أن يجتمع المبعوثان مع أبو مازن وشارون، كل على حدة، بالإضافة إلى كبار المسؤولين من الطرفين.

ومن المقرر أيضاُ أن يعقد المبعوثان إجتماعاً في القدس لمبعوثي الرباعية الدولية للمصادقة على تعيين رئيس البنك الدولي المنتهية فترة رئاسته، جيمس وولفينزون، كمنسق خاص لتطوير الإقتصاد .

وكانت وزيرة الخارجية الأمريكية، كونداليزا رايس، قد إجتمعت يوم الأربعاء الماضي في واشنطن مع فايسغلاس، الذي رافق رئيس الحكومة، وأبلغته بتعيين المنسق الإقتصادي وطلبت منه أن تعمل إسرائيل على إنجاح مهمته.