الإسرائيلي الذي عثر على جثته قرب رام الله توفي نتيجة إصابة عمل

الإسرائيلي الذي عثر على جثته قرب رام الله توفي نتيجة إصابة عمل

أوضحت الشرطة الإسرائيلية أن سائق شاحنة الجر الإسرائيلي الذي عثر على جثته بين قريتي قبية وشقبا، الواقعتين إلى الغرب من مدينة رام الله في الضفة الغربية، توفي نتيجة إصابة عمل وليس قتلا.
وكانت التقارير الأولية قد أفادت، ظهر اليوم، أن سائق الشاحنة قتل نتيجة تعرضه لطعنة سكين في عنقه، ولكن بعد الفحص تبين أنه أصيب بكابل الجر.

وقد عثر على الجثة ملقاة بالقرب من الشاحنة وباب الشاحنة مفتوحاً والمحرك لا زال يعمل، قرب ساحة لتجميع الخردة. وتشير التحقيقات إلى أن السائق أصيب حينما حاول شد كابل الجر أثناء محاولة سحب هيكل حديدي؛ فانقطع الكابل وأصاب عنق السائق وأدى إلى مقتله لاحقا.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018