الادارة الامريكية تدرس الغاء المساعدة المالية لاسرائيل بسبب كارثة خليج المكسيك

الادارة الامريكية تدرس الغاء المساعدة المالية لاسرائيل بسبب كارثة خليج المكسيك

تدرس الادارة الامريكية امكانية الغاء المساعدة المالية بقيمة 2.2 مليار دولار التي طلبتها اسرائيل في اعقاب تنفيذ خطة فك الارتباط.

وقالت اذاعة الجيش الاسرائيلي امس السبت ان الادارة الامريكية تدرس الغاء المساعدة المالية لاسرائيل او تقليصها بسبب التكاليف الكبيرة التي ستتكبدها في اعقاب الكارثة التي حلّت بخليج المكسيك وبمدينة نيواورلينز الامريكية خصوصا.

وستكلف اعادة ترميم المناطق الامريكية التي تضررت بفعل عاصفة كاترينا التي ضربت خليج المكسيك الاسبوع الفائت الخزينة الامريكية عشرات مليارات الدولارات.

وبحسب تقارير صحفية اسرائيلية فان اسرائيل لن تواصل المطالبة بمبلغ الـ2.2 مليار دولار الذي كانت اسرائيل تنوي رصد ثلثه لتمويل عمليات نقل قواعدها العسكرية من قطاع غزة الى داخل الخط الاخضر واعادة تنظيم الجدهاز الامني الاسرائيلي حول القطاع ورصد ثلثيه لتمويل مشروع تطوير النقب والجليل.

وتأتي هذه التقديرات خصوصا على ضوء الحقيقة بان ادارة الرئيس الامريكي جورج بوش لم تكن اصلا متحمسة لمنح اسرائيل هذه المساعدة المالية.

وفي حال عدم حصول اسرائيل على المساعدة المالية فان ذلك سينعكس سلبا على موازنة العام 2006 وخصوصا على ميزانية الامن الاسرائيلية.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة