المحكمة العسكرية في يافا تبت، قريبا، في قضية خمسة من رافضي الخدمة في جيش الاحتلال

المحكمة العسكرية في يافا تبت، قريبا، في قضية خمسة من رافضي الخدمة في جيش الاحتلال


انتهت في المحكمة العسكرية في يافا مساء اليوم (الثلاثاء) ، مرحلة الاستماع الى تلخيصات طعونات الدفاع في قضية خمسة شبان إسرائيليين من رافضي الخدمة في الجيش الإسرائيلي باعتباره جيش احتلال.

وكان الجنود نوعام باهاط وحجاي مطر وادم مؤور وشيمي تساميرت ومان كمينار، قد التمسوا الى المحكمة ضد قرار تجنيدهم للخدمة في المناطق المحتلة، واعلنوا رفضهم الخدمة لاسباب ضميرية.

وتظاهر خلال الجلسة نحو 150 من مؤيدي رفض الخدمة لاسباب سياسية وضميرية، حيث رفعوا شعارات مؤيدة لرفض الخدمة كتب عليها "الضمير في السجن" وشعارات اخرى كتب عليها "الجيدون للرفض" اشارة الى شعار "الجيدون للطيران".

ويطالب الشبان الخمسة استبدال الخدمة العسكرية بخدمة مدنية.