المنافسة تبدأ على منصب وزير القضاء وشطريت وبار- أون أبرز المرشحين

المنافسة تبدأ على منصب وزير القضاء وشطريت وبار- أون أبرز المرشحين

بدأت أوساط في الحزب الحاكم "كديما" بالتفتيش عن بديل لوزير القضاء الإسرائيلي حاييم رامون. الذي، على يبدو، سيستقيل من منصبه نتيجة توصية المستشار القضائي للحكومة بتقديم لائحة اتهام ضده في أعقاب اتهامه باعتداء جنسي وممارسة أعمال مشينة بحق إحدى العاملات في السكرتارية العسكرية في مكتب رئيس الحكومة.

ومن أبرز المرشحين هما الوزيران من "كديما"، مئير شطريت ووزير الداخلية روني بار- أون.
ويذكر أنَّ للأثنين توجد خلفية قانونية. ويرى الاثنان بنفسيهما ملائمين لتبديل وزير القضاء الإسرائيلي.

ويذكر أيضًا أنَّ خروج رامون من الحكومة سيطرح اسماءً أخرى من "كديما" ومنحهم مناصب وزارية مثل مارينا سودلسكي.

ويذكر أنَّ مئير شطريت أشغل منصب وزير القضاء الإسرائيلي، منذ العام 2001 حتى 2003. وبدأ مسيرة التحضير من أجل ترشيح نفسه لرئاسة حزب "كديما". وكان شطريت انتقد ادارة الحرب الأخيرة خصوصًا الحملة البرية العسكرية بضمنها انتقادات شديدة لأولمرت.

كما يعتبر روني بار- اون من الشخصيات البارزة في كديما. ,عمل محاميًا فترة طويلة، وعين مستشارًا قضائيًا للحكومة في العام 1997 إلا أنه أجبر على الاستقالة نتيجة معارضة كبيرة على تعيينه.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018