النائب زحالقة معقبا على رسالة يعلون لرئيس الكنيست: "سنستمر في طرح مواقفنا دون مواربة"

النائب زحالقة معقبا على رسالة يعلون لرئيس الكنيست: "سنستمر في طرح مواقفنا دون مواربة"

طالب رئيس هيئة الاركان العامة للجيش الاسرائيلي، موشي بوغي يعلون، في رسالة بعث بها لرئيس الكنيست، رؤوبين ريبلين، باتخاذ الاجراءات ضد اعضاء كنيست عرب " تفوهوا بعبارات قاسية ضد الجيش و الجنود الاسرائيليين" كما جاء في رسالته ردا على " العملية التي نفذها الجيش في رفح "


واعتبر يعلون ان العبارات التي استعملها النواب العرب من على منصة الكنيست مثل ، " قاتل " و " مجرم حرب " و " نازي " خطيرة جدا وطالب باتخاذ " الخطوات الملائمة " ضدهم وسيقوم يوم غد، رئيس الكنيست بعرض رسالة يعلون في مستهل جلسة للكنيست في هيئتها العامة ..


موقع عرب48 قام بالاتصال مع النائب د. جمال زحالقة ( رئيس الكتلة البرلمانية للتجمع ) الذي يُشمله رئيس هيئة اركان جيش الاحتلال في رسالته ضمن" الذين يجب معاقبتهم! " على " تفوهاته الخطيرة " في الكنيست، فقال معقبا : يعلون يتصرف وكأننا عائلة واحدة ، نحن لسنا ضمن هذه العائلة..وبدل ان يشكو من النقاش السياسي كان عليه ان يمتنع عن استهداف المدنيين وقتلهم وان يقرأ جيدا تقرير منظمة امنستي الذي جاء فيه " ان من بين 600 فلسطيني قتلهم في العام الماضي هناك 100 طفل قتِل معظمهم في حوادث إطلاق نار وعمليات قصف غير مسؤولة لمناطق مأهولة بالمدنيين، وجراء عمليات الاغتيال الاجرامية واستخدام القوة على نحو مبالغ فيه " ووصف التقرير ما يقوم به الجيش الاسرائيلي بـ " جرائم حرب " ..

واضاف : لا يوجد اي وصف اخر لما قامت به اسرائيل في رفح سوى انه جرائم حرب وعندما وصفت بالكنيست العدوان الاسرائيلي على رفح اعتمدت الى القانون الدولي ومعاهدة روما التي اقرت في 1/7/2002 والتي حددت 71 بندا تعتبر جرائم حرب يمكن احالتها للمحكمة الجنائية الدولية..وهناك اثباتات قاطعة بان ما قامت به اسرائيل هو خرق واضح لمعظم هذه القيود وبالاخص استهداف المدنيين وهدم البيوت".

وبخصوص سؤالنا له حول توقعاته لموقف رئيس الكنيست بهذا الخصوص قال النائب د.زحالقة : " نحن سنستمر في طرح مواقفنا دون مواربة واذا كان يعلون قد غضب وتضايق مما قلناه فهذا دليل اننا نقول الشيء الصحيح. اما اذا قام رئيس الكنيست بالاستجابة ليعلون والوقوف لجانب الجيش ضد حق اعضاء الكنيست بالتعبير عن رأيهم فهذا سيكون خرقا لحرية التعبير وسنواجهه ونقف ضده بقوة "