بيرس: إسرائيل تعمل بشكل مكثف وسري للتوصل إلى صفقة تبادل أسرى؛ أبو مجاهد: إسرائيل تماطل رغم موافقة الفصائل الفلسطينية..

بيرس: إسرائيل تعمل بشكل مكثف وسري للتوصل إلى صفقة تبادل أسرى؛ أبو مجاهد: إسرائيل تماطل رغم موافقة الفصائل الفلسطينية..

أوضح نائب رئيس الوزراء، شمعون بيرس أن المفاوضات حول تبادل الأسرى على أشدها وتجري بشكل سري. في حين قال مسؤولون إسرائيليون أن لا علم لهم بالتوصل إلى أي صفقة مع الفلسطينيين. وحمل أبو مجاهد، الناطق الإعلامي باسم لجان المقاومة الشعبية ، إسرائيل ومماطلاتها مسؤولية عدم التوصل اتفاق حول تبادل الأسرى.

وقال بيرس في حديث مع الإذاعة الإسرائيلية العامة، صباح اليوم، أن "إسرائيل تعمل بشكل مكثف لإطلاق سراح غلعاد شاليت، ورئيس الوزراء يهتم بذلك ليلا نهار".

واضاف بيرس أن المفاوضات لتبادل الأسرى "تدار بسرية" معبرا عن اعتقاده أنها "هكذا يجب أن يدار".

مسؤولون سياسيون صرحوا اليوم أنهم لا علم لهم بأي اتفاقية تم التوصل إليها في صفقة تبادل الأسرى، وقد تناقلت وسائل الإعلام يوم أمس تصريحات للناطق باسم لجان المقومة الشعبية، أبو مجاهد، بأنه حصل تطورات في هذا الملف. إلا أن أبو مجاهد حمل في حديث لمراسلنا في غزة، الحكومة الإسرائيلية، مسؤولية عدم التوصل إلى اتفاق.

وقال أبو مجاهد في حديث خاص لعرب 48 أن" المماطلة واضحة من قبل العدو في التعامل مع الوسطاء المصريين من خلال العرض المصري المقدم موضحا ان العرض المصري هو الذي تم الموافقة عليه من قبل الفصائل الفلسطينية الآسرة للجندي كونه ينسجم مع مطالبها ".

وحول تناول وسائل الإعلام لأسماء 540 أسير طرحتها الفصائل الفلسطيني أكد أبو مجاهد ان هذه معلومات عارية عن الصحة وبين أن الفصائل لا زالت تتمسك بمطالبها في إطلاق 1400 أسير وأسيرة وفق شروط المقاومة .

وحول التشاور مع باقي فصائل المقاومة الفلسطينية من أجل أن تشمل القائمة المقدمة أسماء اكبر ممكن من قادة المقاومة أوضح أبو مجاهد أن المشاورات جارية مع الفصائل منذ فترة وقال :" إن المشاورات ستكون على مستوى اكبر مع الفصائل في حال تم التوافق على الرقم النهائي للصفقة ليشمل أسرى من كافة الفصائل الفلسطينية .



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018