بيرس: "تصريح وزير الخارجية اللبناني يحمل الحكومة اللبنانية المسئولية على سلامة الجنديين"

بيرس: "تصريح وزير الخارجية اللبناني يحمل الحكومة اللبنانية المسئولية على سلامة الجنديين"

قال نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي شمعون بيرس اليوم الاثنين: "على ما يبدو ويتضح من الأوضاع الحالية فإن الجنود الاسرائيليين المختطفين في لبنان، ايهود جولدفسر والداد ريغف، في صحية جيدة".

وجاءت اقوال بيرس بعد يوم واحد من تصريحات وزير الخارجية اللبناني الذي قال إن صحة الجنديين الاسرائيليين في حالة جيدة. الأمر الذي نفاه الأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله، قائلاً لصحيفة السفير اللبنانية أن المعلومات عن الجنود سينالها الطرف الآخر فقط اثناء المفاوضات.

واضاف بيرس: "توجد في تصريحات وزير الخارجية اللبناني تحمل مسئولية الحكومة اللبنانية على المختطفين. وهذا يدل على أنَّ هناك محادثات بين الحكومة اللبنانية وبين حزب الله".

وأضاف بيرس لأهل الجندي المختطف: "ابنكم هو ابن الدولة. واطلاق سراحه يقف في اعلى سلم اولويات اسرائيل. لن ننسى هذا الوعد. حتى اعادة الجنديين الى البيت".

إلا أن عائلتي الجنديين المختطفيين أعربوا عن تشكيكهم في كلام بيرس. وقال والد احد الجنود للاذاعة الاسرائيلية العامة بعد لقاء بيرس للاذاعة الاسرائيلية العامة: "بيرس لم يجدد لي شيئًا. أنا لا أنتظر معلومات من بيرس عن ابني. اريد أحدًا من الصليب الاحمر يقدم لي بالضبط ما هي حالة أبني".

وشكك الوالد في مساعي الحكومة ومصداقيتها حول "وجود الجنديين في اول سلم اولويات اسرائيل".

وقال بيرس أيضًا: "هذه المرة الأولى التي تتشكل فيها واجهة قوية ضد حزب الله. خاصة مواقف الدول العربية وعلى رأسها السعودية ومصر والاردن. لقد خرجت هذه الدول ضد حزب الله وأنا ادعو كل دول العالم من أجل تشغيل الضغط على حزب الله وعلى حكومة لبنان وعلى العالم ان ينتقل الى المرحلة الفعلية".



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018