تراجع الانتاج المحلي الخام في إسرائيل بنسبة 3% خلال الربع الثاني من العام الحالي

تراجع الانتاج المحلي الخام في إسرائيل بنسبة 3% خلال الربع الثاني من العام الحالي

تشير معطيات دائرة الأحصاء المركزية التي نشرتها اليوم الى تراجع الانتاج المحلي خلال الربع الثاني للعام الحالي بنحو 3% الأمر الذي يشير الى استمرار الركود الاقتصادي.

ويستدل من المعطيات ان الانتاج المحلي كان قد سجل ارتفاعا بنحو 3.8% خلال الربع الأول من هذا العام الأمر الذي أثار بعض التفاؤل حول امكانية انقاذ الاقتصادر الإسرائيلي من حالة الركود.

وتقول دائرة الأحصاء المركزية ان سبب ارتفاع الانتاج خلال الربع الأول من العام الحالي يعود الى ارتفاع بمصاريف الحكومة وارتفاع في الصادرات.

ومقارنة مع العام الماضي (2000) فان النتاج الخدماتي لم يتغبير بعد ان كان قد تراجع عام 2002 بنسبة 1.9%.

كما تشير المعطيات الى تراجع الاستهلاك الخاص خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 0.4% اضافة الى التراجع بنسبة 1% خلال العام الماضي.