خلافات بين بيرتس وحالوتس تؤخر تعيين قائد لمنطقة الشمال بدل أودي آدم

خلافات بين بيرتس وحالوتس تؤخر تعيين قائد لمنطقة الشمال بدل أودي آدم

بعد حوالي أسبوعين من إعلان قائد المنطقة الشمالية للجيش، أودي آدم، عن استقالته ، لا يتمكن وزير الأمن، عمير بيرتس، وقائد هيئة الأركان العامة، دان حالوتس، من إيجاد أو الاتفاق على من بديل يتولى هذا المنصب.

ففي الرسالة التي وجهها لكليهما، وفي حديثه معهما، طلب آدم تعيين بديل له في أقرب وقت ممكن لأنه ينوي الخروج بشكل فوري من الجيش. وقد حاول بيرتس وحالوتس إنهاء الموضوع قبل عيد رأس السنة العبرية والإعلان عن التعيين وإجراء التبديل بعد عدة أيام، ولكن الامور لم تجري كما اشتهيا.

ويعود ذلك إلى قرار بيرتس عدم منح حالوتس القرار الأخير بشأن التعيينات، وتدخله في التفاصيل الدقيقة حول المرشحين لتولي المنصب، وإجرائه لقاءات ومشاورات عديدة مع ضباط من هيئة الأركان العامة.

فحالوتس يسعى لتعيين غادي آيزنكوط، الذي يشغل اليوم منصب رئيس قسم العمليات في هيئة الأركان العامة بدل آدم. ولكن المرشح الأكثر قبولا لدى بيرتس هو قائد المنطقة الجنوبية، يوآب غالانت، الذي يقول بيرتس عنه أنه سيتمكن من الاستفادة من تجربته في المنطقة الجنوبية في المنصب الجديد.

ويرى كلاهما أن هذا التعيين له آثاره فيما يتعلق "بإعادة تأهيل الجيش بعد الحرب على لبنان والاستعداد لمواجهة مستقبلية"، ويعتبران أن هذا التعيين هو على قدر كبير من الأهمية. ولكن حتى الآن لم يتفقا على هذا التعيين.

إلى جانب هذا التعيين، سيحتاج الاثنان إلى الاتفاق أيضا، قريبا، على قائد جديد لمنطقة المركز بدل يئير نفيه الذي أعلن عن خروجه من الجيش في شهر كانون ثاني يناير المقبل.
ويسعى بيرتس أيضا إلى ترقية سكرتيره العسكري والمقرب منه، إيتان دانغوت، إلى رتبة جنرال. ولكن حالوتس لا يشارك بيرتس الرأي.

في الفترة الأخيرة تم تعيين مايك هرتسوغ رئيسا للطاقم العسكري في مكتب بيرتس، الذي حصل على وعد من بيرتس أن يترقى لرتبة جنرال وعضو في هيئة الأركان العامة بعد خروجه من وظيفته الحالية.

وفي الأسبوع الماضي عُين غور تسلليخان كمستشار إعلامي لبيرتس، وعمل تسليلخيان في الماضي مراسلا سياسيا لقنال 10 التلفزيونية، ومراسلا عسكريا في قنال 1 وفي إذاعة الجيش، وقد عين بدلا من إيلان إيستفلد الذي استقال قبل عدة أسابيع بعد أن وجه انتقادات شديدة على أداء الوزير أمام وسائل الإعلام.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018