سفر إسرائيليين إلى العراق يتحول إلى ظاهرة وبعضهم يستثمر في البورصة العراقية..

سفر إسرائيليين إلى العراق يتحول إلى ظاهرة وبعضهم يستثمر في البورصة العراقية..

تشير التقارير الإسرائيلية إلى أن عدداً من الإسرائيليين يقومون بزيارات إلى العراق، وأن هذه الزيارات تحولت إلى ظاهرة مؤخراً، كما تبين أن رجال أعمال يسافرون إلى العراق وبعضهم يقوم بالإستثمار في البورصة العراقية.

فقد نشرت وزارة الخارجية الإسرائيلية وما يسمى "وحدة مكافحة الإرهاب" اليوم، الثلاثاء، تحذيرات للإسرائيليين، وخاصة اليهود الذين استجلبوا من العراق، تحذرهم فيها من "الرحلة إلى الجذور.. إلى العراق"..

وجاء أن هذه التحذيرات تأتي بعد أن تحولت هذه الرحلات والزيارات إلى العراق إلى ظاهرة.

وبحسب "وحدة مكافحة الإرهاب" فإن مستوى التهديدات في العراق هي محددة وعالية جداً، وأنه من الأفضل للإسرائيليين عدم السفر إلى هناك.

ونقل عن مصدر في الوحدة المذكورة إن هناك إسرائيليين لا يكترثون لهذه التحذيرات، حيث أشار إلى أن عدد الإسرائيليين الذين يسافرون إلى العراق يرتفع بشكل ملموس ويصل العدد إلى العشرات سنوياً.

كما جاء أنه إلى جانب "اليهود العراقيين" فإن عدداً من رجال الأعمال الإسرائيليين يسافرون إلى العراق، ويستثمرون في البورصة العراقية بهدف الإغتناء في ظل وجود الإحتلال الأمريكي هناك.

وفي سياق ذي صلة، أعلن عن إلغاء التوصيات المتشددة على الإسرائيليين بشأن السفر إلى تركيا، كما ألغيت التحذيرات التي كانت قائمة على السفر إلى منطقة جاوة في الهند.

أما بشأن سفر الإسرائيليين إلى سيناء فلا تزال التحذيرات قائمة. وبحسب "وحدة مكافحة الإرهاب" فإن التهديدات بخطف إسرائيليين في شواطئ سيناء خطيرة جداً، وأنه يجب على الإسرائيليين هناك مغادرة المكان فوراً.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018