سلطات الاحتلال تزعم العثور على حزامين ناسفين

سلطات الاحتلال تزعم العثور على حزامين ناسفين

زعمت مصادر جيش الاحتلال الاسرائيلي، ظهر اليوم الاثنين، انه "تم احباط عمليتين انتحاريتين" وادعت انها عثرت على حزامين ناسفين. وقالت هذه المصادر انها تمكنت من ذلك على اثر حملة اعتقالات نفذتها في وقت سابق وان افراد وحدة "إيجوز" عثروا على الحزامين في قرية رافاة القريبة من مدينة نابلس.

وادعت المصادر انه تم العثور على الحزامين داخل حقيبة مدرسية في مكانين. واحتوى كل حزام على سبعة كيلوغرامات من المتفجرات. وقالت المصادر ان الحزامين من اعداد خلية تابعة لحماس في نابلس.

واهتمت مصادر سلطات الاحتلال الى الاشارة، بشكل يثير الشبهات وعلامات السؤال، الى ان في المكان الذي عثر فيه على حزامي المتفجرات المزعومين لم يتم بناء جدار الفصل العنصري. ومضت المصادر تقول ان اللذين كانا ينويان حمل الحزامين ارادا الدخول الى اسرائيل من المكان الذي لم يبنى فيه الجدار في منطقة قرية الزاوية التي يحارب اهلها من اجل عدم قيام حكومة اسرائيل بسرقة اراضيهم لبناء جدار الفصل العنصري.