سلفان شالوم من المنتدى الاقتصادي في الأردن: الوقت غير مناسب لبدء مفاوضات مع سوريا

سلفان شالوم من المنتدى الاقتصادي في الأردن: الوقت غير مناسب لبدء مفاوضات مع سوريا

صرح وزير الخارجية الإسرائيلي اليوم للتلفزيون الإسرائيلي من الاردن حيث يشارك في أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي ان المنتدى يشكل فرصة كبيرة لعرض الموقف الإسرائيلي من قضية الصراع على القيادات العالمية والعربية، ولقاء الزعماء العرب.

وقال انه عقد خلال تواجده هناك العديد من اللقاءات الهامة مع قادة عرب ووزاء خارجية من الأردن والبحرين ومصر، كما قال انه عقد لقاءات هامة مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.

وقال الوزير شالوم انه عقد لقاء هاما مع ولي العهد البحريني ووصف هذا اللقاء بالهام جدا. وقال شالوم ان ولي العهد البحريني قال له انه على استعداد لزيارة إسرائيل اذا توصلت إسرائيل الى سلام مع الفلسطنيين. كما قال الوزير شالوم ان ولي العهد البحريني اعرب عن تفهمه وتعاطفه مع معاناة اليهود وخاصة خلال المحرقة النازية.

وأشار الوزير شالوم الى الميل الذي لاحظه مع القادة العرب ورغبتهم بتأسيس علاقات مع إسرائيل.

كما قال الوزير سلفان شالوم ان الشرط الأساسي للتقدم في المسيرة السلمية هو التوصل الى ترتيبات أمنية ووضع حد للارهاب على حد قوله.

وحاول سؤال امكانية توسيع خارطة الطريق لتشمل تسوية مع سوريا ولبنان قال سلفان شالون ان الأوضاع غير ناضجة للبدء بمفاوضات مع سوريا. كما قال ان الولايات المتحدة تدعم الموقف الإسرائيلي وانه طالما لم تقم سوريا بما هو مطلوب منها من نزع أسلحة حزب الله ووقف امداده بالأسلحة واغلاق مكاتب الفصائل الفلسطينية فلا يمكن البدء بمباحثات مع سوريا.