شالوم يتوجه يوم الخميس المقبل الى مصر لبحث موضوع الانسحاب المحتمل في قطاع غزة

شالوم يتوجه يوم الخميس المقبل الى مصر لبحث موضوع الانسحاب المحتمل في قطاع غزة

ذكرت الاذاعة الاسرائيلية ان لقاءًا بين مسؤولين مصرين واسرائيليين يحتمل ان يعقد الاسبوع الجاري لدراسة امكانية تخلي اسرائيل لمصر عن مسؤوليات الامن في معبر فيلادلفيا -وهو ممر يحاذي ضواحي مخيم رفح للاجئين الفلسطينيين ويصل اتساعه الى نحو مئة متر في جنوب غزة على الحدود مع مصر - بعد تفكيك المستوطنات في القطاع في حال نفذت اسرائيل خطة شارون بفك الارتباط مع الفلسطينيين من جانب واحد واجراء اعادة انتشار في قطاع غزة .

واضافت ان موضوع الانسحاب المحتمل في قطاع غزة ، سيكون في صلب المحادثات التي سيجريها وزير الخارجية الاسرائيلي، سيلفان شالوم مع نظيره المصري، احمد ماهر في القاهرة يوم الخميس المقبل"

يشار هنا الى ان وزير الخارجية المصري، احمد ماهر كان قد نفى صحة الاحاديث الاسرائيلية عن محادثات ثنائية بين الجانبين حول خطط تتولى مصر بمقتضاها الامن في شريط مواز للحدود المصرية مع قطاع غزة

وقال ماهر في تصريحات صحفية ادلى بها مطلع الشهر الجاري : " لا أظن أنه كان هناك شيء من هذا. كنا نتحدث عن الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة والضفة الغربية. اما الامن على الحدود بين مصر وفلسطين فهو أمر يناقشه المصريون والفلسطينيون."