مقربون من شارون: ضم العمل للحكومة لم يعد بالحسبان حاليا

مقربون من شارون: ضم العمل للحكومة لم يعد بالحسبان حاليا


نقلت صحيفة " يديعوت احرونوت" مساء اليوم عن مقربين لرئيس الوزراء الاسرائيلي، أريئيل شارون قولهم انه لم يعد امام الاخير الا طي صفحة الائتلاف مع حزب العمل حاليا ..

وتقول الصحيفة ان مصادرها في حاشية شارون اكدت ان الجهود منصبة حاليا باتجاه تمرير مشروع ميزانية 2005 وان شارون لم يعد امامه الا مواصلة تزعم الائتلاف الحالي والحفاظ على تماسكه والعمل من اجل ضمان الاكثرية المطلوبة لتمرير مشروع الميزانية".

تجدر الاشارة الى ان هذه التصريحات تأتي بعد يوم من حديث لشارون قال فيه انه يعتزم مواصلة المفاوضات مع العمل بهدف تشكيل حكومة وحدة وطنية...!

الى ذلك، ذكرت مصادر وصفتها الصحيفة بالمطلعة ان رئيس الوزراء، شارون يعمل في هذه الاثناء على تحسين الاجواء مع وزير خارجيته، سيلفان شالوم التي كانت شهدت " توترات" على خلفية موقف شالوم المعارض لضم العمل للحكومة وتخوفه من امكانية فقدانه لمنصب الخارجية لمصلحة رئيس حزب العمل، شمعون بيرس في حال انضمام العمل للحكومة..