واينت: عاد الخوف إلى بلدات الجنوب

واينت: عاد الخوف إلى بلدات الجنوب

أكد موقع واينت التابع لجريدة "يديعوت أحرونوت" أن حالة الخوف والهلع التي سادت جنوب غربي إسرائيل حتى اتفاق التهدئة بين إسرائيل وحركة حماس قبل نحو خمسة شهور، قد عادت بكل هولها إلى المواطنين الإسرائيليين في هذه المنطقة.

وأجرى مراسل الموقع مقابلات مع مواطنين وضباط أمن بلدات معينة أعربوا فيها عن خوفهم من تجدد سقوط القذائف على بلداتهم وعلى بيوتهم. وقال كثيرون إن بيوتهم غير محصنة إزاء القذائف التي يطلقها الفلسطينيون، مؤكدين أن أبناءهم، وخصوصا الصغار منهم، يعيشون حالة من الهلع الشديد.


وقال هؤلاء إن بنايات المدارس محصنة وبالتالي فهي آمنة بما لا يقاس ببيوت المواطنين. وألمحوا إلى أن مسؤولية تجدّد الأعمال القتالية تقع على عاتق الجيش الإسرائيلي الذي خرق الهدنة في عمليته الأخيرة ضد ما زعمه قيام الفلسطينيين بحفر نفق يعبر الحدود إلى داخل إإسرائيل لغرض اختطاف جنود إسرائيليين.


قراءات في نصّ مريد | ملف خاص