وزير الأمن الإسرائيلي شاؤول موفاز: إسرائيل ستواصل عملياتها ضد الفلسطينيين بدون تقييد

وزير الأمن الإسرائيلي شاؤول موفاز: إسرائيل ستواصل عملياتها ضد الفلسطينيين بدون تقييد

صرح وزير الأمن الإسرائيلي شاؤول موفاز بعد انتهاء اجتماعه مع قيادات مختلف الأجهزة الأمنية ان إسرائيل ستواصل علمياتها ضد الفلسطينيين بدون تقييد كما قال موفاز بان ما تقوم به السلطة الفلسطينية هو مجرد اجراءات شكلية لتخفيف الضغوط الأمريكية على السلطة. وقلل موفاز من أهمية الخطوات التي تتخذها السلطة الفلسطينية وقال انه لا يوجد عمل فلسطيني جاد وفاعل ضد ما وصفه ب"البنى التحتية للارهاب".

وكان وزير الأمن الإسرائيلي شاؤول موفاز قد عقد اجتماعا أمنيا خاصا مساء اليوم بمشاركة مختلف قيادات الأجهزة الأمنية.

وشارك في الاجتماع الى جانب موفاز كل من قائد اركان الجيش الإسرائيلي موشيه يعلون، رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلية العامة (الشاباك) أفي ديختر وغيرهما من القيادات العسكرية والأمنية.

ويعقد هذا الاجتماع لمناقشة المسائل الأمنية ولبحث ردود الفعل الإسرائيلية.

وقد سبق هذا الاجتماع تصريجات وتهديدات من قبل موشيه يعلون الذي قال بان جميع قيادات حركة حماس في سوريا وقطاع غزة مستهدفة وان اسرائيل لت تفرق بين القيادات السياسية أو القيادات العسكرية.

وكانت إسرائيل قد بدأت منذ يومين بتصعيد خطير في المناطق الفلسطينية المحتلة حيث قامت قوات الاحتلال بحملات مداهمة واعتقالات في العديد من المدن الفلسطينية: نابلس والخليل وجنين. كما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتقطيع أواصل قطاع غزة الى ثلاثة اقسام منفصلة، وأغلقت المعابر أمام حركة العمال والمواطنين، كما تقوم منذ يومين بحشد قوات كبيرة على مداخل قطاع غزة بالقرب من بيت لاهية وبين حانون وجباليا.