العنف ضد الفلسطينيين لا يعد مخالفة: تبرئة ضابط في الجيش الإسرائيلي من إصدار أوامر بممارسة العنف ضد فلسطينيين

العنف ضد الفلسطينيين لا يعد مخالفة: تبرئة ضابط في الجيش الإسرائيلي من إصدار أوامر بممارسة العنف ضد فلسطينيين

قرر النائب العسكري العام الإسرائيلي، أفيحاي مندلبليت، إغلاق ملف التحقيق الذي فتح ضد قائد لواء "كفير" السابق، الذي اصدر تعليمات لجنوده بممارسة العنف ضد الفلسطينيين.

وكانت النيابة العسكرية فتحت تحقيقا ضد الكولونيل إيتي فايروب، الذي كان قائدا للواء "كفير" بعد اعتراف جندي تحت إمرته بأن فايروب أجاز لهم ممارسة العنف ضد الفلسطيينين.


وادعى النائب العسكري العام، أن هذا القائد لم يقصد اجازة استخدام القوة لمجرد ممارستها وانما استعمالها في حالات تقتضي فيها الضرورة ممارسة العنف لغرض تنفيذ المهمة .


يشار إلى أن قيادة الجيش الإسرائيلي لم تنتظر نهاية التحقيقات ضد فاينروب وعينته قائدا للواء المظليين في الاحتياط، ويتيح له إغلاق الملف التقدم في السلم العسكري وحصوله على رتبة بريجادير جنرال.